<![CDATA[]]>
<

تكشف خلاله عن خطتها الاستراتيجية حتى 2021

«إسعاف دبي» تعرض تجربة إنقاذ نزلاء «العنوان» في مؤتمر

يهدف مؤتمر الإسعاف إلى تطوير قدرات المسعفين أثناء حالات الطوارئ. تصوير: مصطفى قاسمي

تعرض مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، تجربتها في التعامل مع إصابات حريق فندق «العنوان» في دبي، أمام اكثر من 300 خبير ومختص في خدمات الإسعاف والأزمات من مختلف دول العالم.

وقال المدير التنفيذي للمؤسسة، خليفة بن دراي، في مؤتمر صحافي أمس، إن «تجربة دبي في مواجهة الحريق ليلة رأس السنة، لاقت ثناءً كبيراً على المستوى المحلي والدولي، ومن المقرر عرضها أمام المعرض الدولي لإدارة الكوارث والطوارئ ومؤتمر دبي الدولي للإسعاف اللذين ينطلقان غدا، في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض».

وأضاف سيتم خلال المؤتمر الدولي للإسعاف الكشف لأول مرة عن تفاصيل الخطة الاستراتيجية لمؤسسة دبي لخدمات الاسعاف الممتدة من عام 2016 حتى 2021.

وأشار بن دراي، إلى أهمية مشاركة جميع العاملين والمهتمين في مجال إدارة الكوارث والطوارئ، للارتقاء بمعارفهم وزيادة خبراتهم المهنية وتطوير مهاراتهم، ما يساعدهم في تنفيذ مهمتهم السامية المتمثلة في رعاية المرضى والعناية بهم خاصة في مرحلة ما قبل بلوغ المستشفى.

وتنطلق فعاليات الدورة الـ11 من المؤتمر والمعرض الدولي لإدارة الكوارث والطوارئ والدورة الأولى من مؤتمر دبي الدولي للإسعاف غدا، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ويسلط المؤتمر والمعرض الدولي لإدارة الكوارث والطوارئ الضوء على أحدث ما توصل له الطب والتكنولوجيا، في مجال معدات وخدمات الطوارئ الطبية، وخدمات الإسعاف ومركبات خدمات الطوارئ والأدوية في حالات الطوارئ ومعدات البحث والإنقاذ.

ويهدف مؤتمر الإسعاف إلى تطوير قدرات المسعفين أثناء حالات الطوارئ، ويركز على الظروف التي قد يواجها المسعفين في حالات الطوارئ من خلال المنهجيات والدراسات الحالية الجديدة للتطوير من مهاراتهم، إضافة إلى ورش العمل والموضوعات التي تتم مناقشتها من قبل كوكبة من الخبراء والمختصين في هذا المجال.

وتضم أجندة المؤتمر 30 جلسة، ستغطي موضوعات عدة، منها: أحدث ما توصل له طب الطوارئ في إدارة السكتة الدماغية، والتحكم بالصدمات وعلم السموم، إضافة إلى دور طب الطوارئ في الصحة العالمية وعشر أساسيات في طب الطوارئ.

وقال رئيس قسم الاعتماد الطبي والدراسات في مؤسسة دبي لخدمات الاسعاف عضو اللجنة العلمية لمؤتمر الإسعاف الدولي، الدكتور سامي مانع أحمد، أن اللجنة اختارت شعار (أنتم بأيد أمينة)، وهو الوسم الذي تستخدمه المؤسسة في كل تعاملاتها الورقية والإلكترونية، للدلالة على الاهتمام البالغ الذي توليه بالمتعاملين، تنفيذا لتوجيهات القيادة بإسعاد الناس والعمل على راحتهم في كل الأوقات.

وأوضح أن الهدف من المؤتمر، الذي تنظم دورته الأولى مؤسسة إسعاف دبي بالتعاون مع شركة إندكس لتنظيم المؤتمرات والمعارض، توفير منصة تمكن مقدمي الرعاية الصحية من تطوير مجهوداتهم لتقديم أفضل الخدمات للجمهور.

ويناقش المؤتمر موضوعات الطب الطارئ والإسعاف، كما يطرح تجارب الدول التي واجهت أزمات حادة، كالزلازل والبراكين والأعاصير، ويعرض أفضل السبل للاستفادة القصوى من إدارة هذه الكوارث والوصول بالجمهور الى بر الأمان وتجنب الأخطاء.

ويعرض مدير إدارة الشؤون الطبية والفنية في مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، الدكتور عمر السقاف تجربة دبي في إنقاذ نزلاء فندق العنوان والمجهودات غير المسبوقة، التي بذلها رجال الإسعاف والشرطة والدفاع المدني، لإخلاء نزلاء الفندق والمناطق المحيطة، حيث مرت الحادثة دون إصابات أو متوفين.

ويعرض رئيس شعبة البحوث في مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، الدكتور تنوير أحمد، ورقة بحثية بعنوان: «المسعف المتقدم» يتحدث فيها عن مبادرة ( في دبي نتعلم ) التي تهدف الى تدريب المسعفين للوصول بأدائهم إلى المستوى الدولي في مجال الطب الطارئ، بتوفير برامج التدريب المعتمدة عالمياً وتعزيز مبادرات التطوير الذاتي والمؤسسي.