مستشفى البراحة ينظم ورشة حول سلامة المرضى

 

نظّم مستشفى البراحة في دبي ورشة عمل عن سلامة المرضى، تحت شعار «سلامة المرضى.. الهدف والطريق»، لتسليط الضوء على أهمية مبدأ السلامة في الممارسة الطبية. وقال مدير مستشفى البراحة أحمد عبيد الخديم، خلال ورشة العمل إن السلامة هي حجر الأساس في الممارسة الطبية، مشيراً الى ان إحصاءات منظمة الصحة العالمية تقدر أن ما لا يقل عن 10٪ من المرضى الذين يتلقون العلاج داخل المستشفيات يتعرضون لأخطار لا علاقة لها بالسبب الذي من أجله أُدخلوا إلى المستشفى، مثل إعطاء عقار عن طريق الخطأ، أو تناول جرعات دوائية غير صحيحة، أو السقوط أو العدوى. وأضاف أن تنظيم هذه الورشة يأتي مبادرة من المستشفى لتقديم خدمات صحية سليمة في بيئة آمنة للمرضى، ولمقدمي الخدمة، وذلك تحقيقاً لاستراتيجية وزارة الصحة الهادفة إلى تقديم خدمات صحية سليمة سهلة وميسّرة للجميع. وضمنت الورشة إلقاء محاضرات عن نوعية الأخطار التي يمكن أن يتعرض لها المرضى، وكيفية تفاديها، والممارسات الطبية الآمنة في إعطاء الأدوية ونقل الدم ومكافحة العدوى. كما تم إصدار دليل التمريض لسلامة المرضى، الذي يحدد الإجراءات والسياسات التي يجب اتباعها من قبل طاقم التمريض لتفادي الأخطار المتعلقة بالممارسات الطبية. ومن جانب آخر، شهد وزير الصحة الدكتور حنيف حسن، أعمال التسوية الأرضية لمستشفى مصفوت الجديد في منطقة عجمان الطبية الذي تعنى بتشييده وزارة الأشغال العامة والذي تبدأ الأعمال الإنشائية فيه نهاية يناير الجاري. وتبلغ المساحة الكلية للمشروع 5900 متر مربع، ويتسع الى 30 سريراً وبكلفة مبدئية تبلغ 70 مليون درهم. ومن المقرر الانتهاء من تنفيذه نهاية عام .2012 ويتكون المشروع من العيادات الخارجية، وقسم الولادة، وعيادة عامة، وغرفتي ولادة مع الخدمات، وأماكن انتظار وخدمات عامة، الى جانب عيادة أطفال واخرى للنساء وثالثة للأسنان، وقسم العمليات والحوادث، وقسم المختبرات، وغرفة طوارئ إسعاف، وقسم الأشعة، وغيرها من الأقسام الطبية والأقسام المساعدة الأخرى.

طباعة