بان كي مون: تجربة الإمارات في التنمية المستدامة نموذج يحتذى

أفاد مسؤولون بأن تجربة الإمارات في تحقيق التنمية المستدامة تعتبر نموذجاً يحتذى للدول الأخرى، مشيرين إلى أنه على الرغم من ثروتها النفطية، فإنها ركزت على الاستثمار في الطاقة البديلة.

وأشاروا خلال فعاليات القمة العالمية للحكومات أمس، إلى أن هناك حاجة لإيجاد 600 مليون فرصة عمل عالمياً، حتى عام 2030 لسد متطلبات الأجيال الجديدة.

وتفصيلاً، دعا الأمين العام السابق للأمم المتحدة، بان كي مون، دول العالم إلى إيجاد رؤية محددة على مستوى القيادات العليا في كل دولة، مؤكداً أهمية تفويض الصلاحيات كجزء من أسس القيادة الرشيدة. وأشار الى أن نقص الموارد وقصور التكنولوجيا يمثلان التحديات الأساسية أمام دول العالم للوصول للتنمية المستدامة. ودعا المنظمات الدولية إلى مساعدة الدول على مواجهة هذه التحديات وإزالة العقبات أمام جهود تنفيذ أهداف التنمية المستدامة. وأكد أهمية مواجهة الفساد والتأكد من أن أحداً في المجتمع لم يهمل ولم يكن مشمولاً بنتائج وأهداف التنمية المستدامة، مشيداً بتجربة الإمارات التي تعد نموذجاً يحتذى، فرغم ثروتها النفطية، إلا إنها استثمرت في الطاقة البديلة، واهتمت بتطوير الخبرات في مختلف المجالات. وقال إنه من المهم مشاركة هذه الممارسات الأفضل في مواجهة تحديات التنمية عالمياً. من جانبها، قالت رئيسة الجمعية العمومية للأمم المتحدة، ماريا فرناندا اسبينوزا، إن هناك حاجة لإيجاد 600 مليون فرصة عمل على مستوى العالم حتى عام 2030 لسد متطلبات الأجيال الجديدة، من الوظائف النوعية التي تواكب التطوّرات المستقبلية، لافتة الى أن هناك تحديات أخرى تواجه المجتمع الدولي وهي عدم عدالة توزيع الثروات، والجوع، رغم التقنيات والتكنولوجيا المتطوّرة التي يمكنها أن تساعد على تعزيز الإنتاج.

من جهته، قال نائب رئيس مجموعة البنك الدولي، الدكتور محمود محيي الدين، إن أهداف التنمية المستدامة جزء لا يتجزأ ضمن ميزانيات كل دولة، بحيث يسهل متابعة تطبيق هذه الأهداف وبما يمكن من المناقشة والمساءلة أيضاً، مشيراً الى أهمية مشاركة جميع الأطراف المعنية في المجتمع سواء على مستوى القيادات والإدارات الحكومية أو القطاع الخاص في تنفيذ أهداف التنمية.

أما مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، أخيم ستاينر، فأشار إلى دور الفرد في تحقيق أهداف المجتمع، مشدداً على أهمية ألا يخشى الفرد من المبادرة، وألا يستمع إلى الأصوات التي تحاول تثبيط همته.

طباعة