منذ بداية العام الدراسي الجديد

مدارس: تجاوزنا الدراسة «عن بعد» نتيجة التزام الطلبة بإجراءات «كوفيد-19»

مدارس لم تتلقَ أي طلب بدمج الفصول الحضورية بالنظام التعليمي «عن بعد». من المصدر

أكدت إدارات مدارس خاصة وحكومية في المنطقة الشرقية أن التزام الطلبة بتدابير «كوفيد-19» خلال وجودهم في فصولهم وساحات المدرسة كان له أثر إيجابي واضح في عدم الحاجة لدمج الفصول بنظام التعليم «عن بعد» لعدم وجود إصابات بالفيروس بين الطلبة والكوادر التعليمية منذ بداية العام الدراسي الجديد 2023/2022.

وأشاروا إلى أنهم لم يتلقوا أي طلب لدمج الفصول الحضورية بالنظام التعليمي «عن بعد» من قبل أولياء الأمور، مؤكدين أن إدارات المدارس قامت بتوعية أولياء أمور الطلبة بضرورة فحص درجة حرارة الأبناء وملاحظة أي أعراض قبل مغادرة المنزل، وعدم إحضارهم في حال وجود أعراض عليهم مع ضرورة حرص ولي الأمر على تبليغ إدارة المدرسة في حال الإصابة أو الاشتباه أو المخالطة واتباعه الإرشادات الموصى بها، بالإضافة إلى ضرورة تنزيل وتفعيل تطبيق الحصن لضمان التتبع في حال إصابة الطالب.

من جهتها، أكدت إدارية في مدرسة خاصة تتبع المنهج البريطاني في إمارة الفجيرة، أسماء محمد، أن المدرسة أتاحت لأولياء الأمور أرقام تواصل خاصة في حال اشتباه ولي الأمر بإصابة ابنه الطالب بفيروس «كوفيد-19» ليتم إعطاؤه التعليمات والإجراءات المفروض اتباعها، مؤكدة أنه منذ بداية العام الدراسي لم تكن هنالك أي حاجة لفتح نظام التعليم عن بعد لعدم تقديم طلب من قبل أولياء الأمور أو الكادر التعليمي للنظام نظراً لخلو الطاقم التدريسي والإداري والطلبة من الإصابة أو الاشتباه بالإصابة بالفيروس.

وأكدت معلمة حلقة أولى في مدرسة حكومية بمدينة كلباء التابعة للشارقة، فاطمة المزروعي أن إدارة المدرسة حرصت على تثقيف ولي الأمر خلال الأسبوع الأول من العام الدراسي بالإجراءات والتدابير المحدثة للقطاع التعليمي التي تصب بمصلحة الطالب بالدرجة الأولى وتحافظ على سلامته من الإصابة بـ«كوفيد-19»، مشيرةً إلى أن حالات الإصابة بالفيروس بين الطلبة بدت شبه معدومة منذ بداية الفصل الدراسي الأول إذ التزم جميع طلبة فصلها بالحضور دون إخطارها من قبل أولياء أمورهم بوجود حالة مخالطة أو اشتباه إصابة أو إصابة.

وأشارت إلى أن المعلم له دور في المحافظة على المنشأة التعليمية من خلال تثقيف الطلبة بأهمية ارتداء الكمامات وغسل اليد عبر ملصقات توعوية وتعليمية تصف خطوات غسل اليدين وغيرها من التدابير.

من جهة أخرى، قال إداري في مدرسة خاصة، فضل عدم ذكر اسمه إن المدرسة سجلت حضوراً كاملاً للطلبة ابتداءً من مرحلة رياض الأطفال إلى الصف التاسع، منذ بداية العام الدراسي الجديد وانضباطهم بتعليمات «كوفيد-19» التي قامت إدارة المدرسة بتوجيهها لهم وتوعيتهم بها من خلال معلمي الفصول بحسب كل مرحلة.

وأشار إلى أن طالباً واحداً فقط يتلقى التعليم «عن بعد» وقد تم استثناؤه بسبب إصابته في حادث سير منعه من الالتحاق بزملائه في الفصل الأمر الذي دعا إدارة المدرسة إلى دراسة حالته وتقييمها واتخاذها قرار تمكينه من اللحاق بفصله الدراسي عبر نظام التعليم «عن بعد» بعد اتباعهم الإجراءات المطلوبة من قبل المنشأة التعليمية المسؤولة.

طباعة