برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    تخصيص خط ساخن لاستقبال استفساراتهم حول تحديات تواجه أبناءهم

    «الإمارات للتعليم» تعتمد خطة للتواصل مع أولياء أمور الطلبة

    دليل تصميم اليوم الدراسي شدّد على أهمية متابعة التزام الطالب بالحضور للمدرسة. تصوير: أشوك فيرما

    استهل طلبة المدارس الحكومية والخاصة على مستوى الدولة، أمس، العام الدراسي الجديد، وسط إجراءات احترازية مشددة، لضمان سلامة المجتمع المدرسي من طلبة وإداريين ومعلمين وفنيين وعمال، ووقايتهم من عدوى فيروس «كورونا».

    واعتمدت مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي خطة للتواصل مع أولياء أمور الطلبة خلال العام الدراسي 2021-2022، تتضمن مسارين؛ الأول يركز على اللقاءات، والثاني عبر قنوات التواصل.

    وحددت المؤسسة ثلاثة أنواع من اللقاءات، وهي «لقاء بداية العام الدراسي»، من خلال اجتماع إدارات المدارس مع الطلبة وأولياء أمورهم، والذي يتضمن عرضاً لنموذج الخطة التشغيلية الذي ستتبعه، وتوضيح عناصر الخطة الرئيسة كافة، التي تشمل السياسات والإجراءات المدرسية الجديدة، و«اللقاءات الدورية»، والمحددة بجدول لقاءات مع أولياء أمور طلبة كل مرحلة لتوضيح المستجدات وبناء ثقة الأسر في إجراءات المدرسة للحفاظ على أمن وسلامة أبنائهم، إضافة إلى تشجيعهم على تطعيم أبنائهم، بناء على توصيات وزارة الصحة والهيئات الصحية في الدولة، وتوعيتهم حول أدوارهم التربوية.

    وأخيراً «اللقاءات الفردية»، من خلال اجتماعات فردية مع ولي أمر الطالب لمناقشة احتياجات ابنه الأكاديمية والسلوكية بغرض العمل المشترك معه، وفق خطة منهجية لدعم الطالب، بالتعاون مع المعلمين والمرشد الأكاديمي أو الأخصائي الاجتماعي.

    وأوصت المؤسسة من خلال دليل تصميم اليوم الدراسي للعام الدراسي الجاري، ضمن المسار الثاني للدليل للتواصل مع أولياء أمور الطلبة على قنوات التواصل، حيث تخصص كل مدرسة خطاً ساخناً ليكون قناة للاتصال واستقبال ملاحظات واستفسارات أولياء الأمور والتعامل مع التحديات التي تواجه أبناءهم بأسرع وقت ممكن.

    وشددت المؤسسة على ضرورة الإعلان عن الخط الساخن في جميع وسائل التواصل المخصصة للمدرسة مثل وسائل التواصل الاجتماعي ومنصة التعلم الذكي واللوحات الإرشادية، فضلاً عن توفير القناة التثقيفية التي تحدد قنوات الاتصال التي سيتم استخدامها في المنشأة التعليمية، لاطلاع أولياء الأمور على كل ما يتعلق بإجراءات الصحة والسلامة ومستجدات العملية التعليمية.

    وحدّد الدليل 20 مهمة ينفذها أولياء أمور الطلبة، خلال أيام الدراسة، أبرزها توفير أدوات الوقاية الشخصية للطالب (كمامات الوجه – معقم اليدين – القفازات قبل مغادرته المنزل)، وتوجيه الطالب بضرورة الالتزام باستخدام معدات الوقاية الشخصية طوال فترة تواجده في المدرسة أو الحافلة، وعدم تبادل الأدوات مع الزملاء.

    واشتملت المهام على ضرورة فحص درجة حرارة الطالب قبل التوجه إلى المدرسة، والتأكد من أنها أقل من 37.5 درجة، وتقديم الوثائق الطبية لإدارة المدرسة ذات الصلة في حالة الإصابة، وإبلاغ إدارة المدرسة إن كان الطالب يعاني نقصاً في المناعة أو أي أمراض صحية وتقديم التقارير الطبية كافة.

    وشدد الدليل على أهمية متابعة التزام الطالب بالحضور للمدرسة، واللوائح المدرسية، والتوقيت المدرسي، والاستجابة لتواصل المدرسة معهم في حالة ظهور أية أعراض على الأبناء خلال اليوم الدراسي، والتحقق من عدم مخالطة الأبناء لأشخاص مصابين قبل الدوام المدرسي بأسبوعين على الأقل، والتواصل مع المنشأة التعليمية في حالات الإصابة أو الاشتباه أو المخالطة.

    • ضرورة فحص درجة حرارة الطالب قبل التوجه إلى المدرسة، والتأكد من أنها أقل من 37.5 درجة.

    طباعة