برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    يرصد الوزن والتنفس ويُطلق إنذاراً في الوقت المناسب

    ميكروسكوب.. مبتكرون.. طالبة مواطنة تبتكر جهازاً لحماية الأطفال داخل المركبات

    الغافري فازت بعدد من الجوائز العلمية عن مشروعها. من المصدر

    ابتكرت طالبة مواطنة تدرس بالصف التاسع، في مدرسة الفجيرة للتعليم الأساسي، جهازاً جديداً لحماية الأطفال داخل المركبات، والتنبيه في حالة نسيانهم، ما يمنع أن يلحق بهم أي ضرر.

    وقالت الطالبة مريم حسن الغافري، لـ«الإمارات اليوم»، إنها أطلقت على المشروع اسم (العين الثالثة)، وهو عبارة عن جهاز يؤمّن الحماية والسلامة في حالات نسيان الأطفال داخل المركبات.

    وأوضحت أن فكرة المشروع تعتمد على تركيب نظام داخل المركبة مزوّد بأجهزة استشعار متطورة ودقيقة تتفاعل مع الوزن والتنفس برصد تلك التحركات والغازات، ويطلق إنذاراً في الوقت المناسب.

    وذكرت أن المشروع يتكون من حساسات وجهاز قياس نسبة ثاني أكسيد الكربون ونظام تحذير وجهاز إنذار صوتي عبارة عن جهاز طنان كهربائي يُخرج أصواتاً بنغمات مختلفة، وجهاز إنذار نصي يرسل رسائل نصية، وتعمل حساسات الوزن بتقنية «إف.إس.آر».

    وشرحت الغافري أن الجهاز يعمل وفق نظام الحساسات الدقيقة، ويصدر إشارات تنبيهية، في حال ترك طفل في المركبة، كما أنه يقرأ نسبة ثاني أكسيد الكربون داخل السيارة، فإن زادت النسبة يتم استشعار وجود كائن حي في المركبة.

    وشاركت الغافري بالمشروع في جمعية المخترعين الإماراتية، وفازت بعدد من الجوائز، منها الإبداع والابتكار عام 2016، والشارقة للتفوق والتميز التربوي عام 2017، وجائزة حمدان للأداء التعليمي المتميز عام 2018، وجائزة مجلس رعاية التعليم فئة الطالب المبتكر.

    طباعة