العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    فائزان من الإمارات والسعودية بجائزة «محمد بن زايد لأفضل معلم»

    الجائزة واصلت تحسين وتجويد معاييرها. À من المصدر

    أعلنت جائزة «محمد بن زايد لأفضل معلم» عن أسماء الفائزين في دورتها الثالثة، الذين حققوا اشتراطات ومعايير التميز التربوي، فضلاً عن تميزهم وعطائهم على مستوى مهنة التعليم، وترك بصمات أثرت الحراك التربوي ضمن مجتمعاتهم المدرسية في بلدانهم.

    ووفقاً للنتائج النهائية، فاز بالجائزة كل من المعلمة نورة عبدالله النيادي من مدرسة محمد بن خالد في العين من دولة الإمارات العربية المتحدة، والمعلم أحمد حسين المالكي، من مدرسة الحجفة الابتدائية (بنين) بالمملكة العربية السعودية.

    جاء ذلك، خلال الحفل الافتراضي الذي أقيم في متحف اللوفر أبوظبي، أمس، والذي نظمته الجائزة، للإعلان عن الفائزين وتكريمهم، والذي شهده وزير التربية والتعليم، المشرف العام حسين الحمادي، ونائب رئيس اللجنة العليا للجائزة المهندس عبدالرحمن الحمادي، ومدير مكتب شؤون التعليم في ديوان ولي عهد أبوظبي، عضو اللجنة العليا محمد النعيمي، ورئيس اللجنة الفنية الدكتور محمد المعلا، والشيخة خلود القاسمي، الوكيل المساعد لقطاع الرقابة في وزارة التربية والتعليم، نائب رئيس اللجنة الفنية، وأمين عام الجائزة الدكتور حمد أحمد الدرمكي.

    وكانت الجائزة، قد وسَّعت نطاق الدول المستهدفة للمشاركة، لتشمل كلاً من جمهورية مصر العربية، والمملكة الأردنية الهاشمية كضيفتي شرف، بجانب فتح المجال لمشاركة المعلمين المقيمين في الدول المشاركة الذين يعملون وفقاً لنظام التعليم المعتمد فيها في الدورة الثالثة للجائزة 2019 -2020 وممن تنطبق عليهم الشروط.

    وتأتي هذه الخطوة حرصاً من الجائزة على امتداد أثرها وأهدافها إلى أكبر عدد ممكن من المعلمين في المنطقة وعلى المستوى العربي، تحقيقاً لفلسفتها التربوية القائمة على دعم وتميز المعلم وإبراز مكانته وإنجازاته التربوية وتفانيه وأعماله التي تسهم في تحسين جودة التعليم.

    وواصلت الجائزة في دورتها الحالية، عملية التحسين والتجويد في معاييرها من خلال إضافة بعض المعايير الفرعية للدورة الثالثة، حيث تم إدراج معايير فرعية عدة ضمن معيار الريادة المجتمعية والمهنية الرئيس، والذي يهدف إلى تعزيز دور المعلم في تشجيع الطلبة والزملاء على ممارسة الرياضة والمشاركة في الفعاليات الرياضية، وتشجيع المعلم للطلبة على المشاركة في مختلف الرياضات مثل السباحة والجوجيتسو وغيرهما، وتحقيق الطلبة للبطولات التي تأتي ثمرة لدعم المعلم.

    طباعة