«التربية» تدرج «التنمّر» بأنواعه ضمن «لائحة» العام الدراسي الجاري

«إدارة سلوك الطلبة» تحدّد 8 مخالفات في التعلّم عن بُعد

إلزام ولي أمر الطالب بسداد قيمة أو استبدال ما تسبّب الطالب في إتلافه. أرشيفية

حدّدت لائحة إدارة سلوك الطلبة في التعلم عن بُعد، في مؤسسات التعليم العام، التي اعتمدتها وزارة التربية والتعليم، مطلع العام الدراسي الجاري، ثماني مخالفات سلوكية خطيرة، يعاقب مرتكبها من الطلبة أثناء «التعلّم عن بُعد»، بخصم 12 درجة على كل مخالفة منها، من درجة مادة السلوك.

وتأتي المخالفات الثماني ضمن خمسة تصنيفات، تتوزع على النحو الآتي، الأول «التنمر» بأنواعه وأشكاله المختلفة، الذي استحدثته الوزارة ضمن لائحة إدارة السلوك الطلابي للعام الدراسي الجاري، ويشمل مخالفة واحدة هي استخدام وسائل تقنيات الاتصال والمعلومات الخاصة بالمبادرة بالإهانة، أو نشر الألفاظ النابية، أو التهديد بالعنف، أو التشهير، أو الابتزاز بصورة مقصودة أو غير مقصودة ومتكررة عبر أي منصة رقمية.

والثاني «محاولة التشهير بالزملاء والعاملين بالمدرسة في وسائل التواصل الاجتماعي والإساءة لهم»، ويضم مخالفتين هما الاشتراك في القوائم والنشرات البريدية غير الرسمية ضمن التعلم عن بعد، ونشر معلومات من خلالها عن المعلمين والطلاب من دون إذن، كذلك النشر من خلال وسائل التواصل الاجتماعي عن مبادرة التعلم عن بُعد، وإعطاء معلومات شخصية، سواء كانت متعلقة بالطالب نفسه أو طالب آخر أو أحد المعلمين، بما في ذلك عنوان المنزل ورقم الهاتف أو بيانات الحساب أو البريد الإلكتروني.

والثالث: «انتحال صفة الغير في المعاملات المدرسية، أو تزوير الوثائق الخاصة بالمدرسة»، ويضم مخالفة هي البحث عن معلومات أو الحصول على نسخ معينة أو تعديل الملفات، وغيرها من البيانات أو كلمات المرور التي تعود لمستخدمين آخرين على الشبكة، والاستخدام لحساب المعلم أو طالب آخر بعلمه أو من دون علمه.

والتصنيف الرابع: «إتلاف أثاث وأدوات المدرسة ومرافقها والاستيلاء عليها»، ويضم مخالفتين، هما إتلاف الأجهزة أو البرامج أو تعديلها، أو إساءة استخدامها بأي شكل من الأشكال، والعبث بأي من برامج ومعدات الجهاز، أو فكها، أو طلب إزالتها، أو تعمد تعطيلها، وتركيب أو تحميل برامج أو منتجات من المحتمل أن تلحق ضرراً بالجهاز أو الشبكة.

ويضم التصنيف الخامس، وهو «تصوير وحيازة ونشر وتداول صور العاملين بالمدرسة والطلبة من دون إذن منهم»، مخالفتين، هما استخدام أي كاميرا (متوافرة كجزء من أجهزة معينة أو تشكل إضافة لها) بشكل شخصي، ومشاركة الصور أو أي معلومات عن الطلاب وأولياء أمورهم أو العاملين في المدرسة أو غيرهم، دون الحصول على موافقة صريحة منهم، وكذلك استخدام المحتوى التعليمي في تصوير وتسجيل المحادثات بين الطلبة، ونشرها من دون إذن مسبق.

11 مسؤولية

تلزم لائحة إدارة سلوك الطلبة للتعليم الافتراضي، أولياء أمور الطلبة بتنفيذ 11 مسؤولية تجاه أبنائهم أثناء التعلم عن بُعد، منها حيازة جهاز الحاسوب الآلي أو الجهاز اللوحي، وتشغيل البرامج الرسمية المعتمدة الخاصة بالتعلم عن بُعد، وعدم التصوير والاطلاع المباشر على البث، ووجود أولياء أمور الطلبة أثناء البث للتوجيه والإرشاد، خصوصاً الحلقة الأولى، وتوفير المكان المناسب، وتوفير الإنترنت، والمحافظة على المظهر العام للطالب أثناء الدروس، ودعم وتشجيع الأبناء على ممارسة التعلم عن بُعد بالحرص على حضور الدروس التعليمية جميعها واستكمالها، إضافة إلى التزام ولي أمر الطالب بسداد قيمة أو استبدال ما تسبب الطالب في إتلافه أو فقده، وتحديد القيمة في ضوء الوثائق والمستندات المؤيدة لذلك، وبقرار من اللجنة، وفي حال امتناع ولي أمر الطالب عن التجاوب مع قرارات المدرسة، أو تحمّل مسؤوليته عن سلوك الطالب المخالف، يتم رفع الأمر إلى الجهات المختصة عن طريق الشؤون القانونية، كذلك عدم منع الطالب من حضور الحصص الافتراضية، سواء كانت عن طريق التعليم المتزامن أم التعليم غير المتزامن.

طباعة