24 ألف طالب وطالبة يداومون عن بعد في "التقنية العليا"

نفذت كليات التقنية العليا، أمس، المرحلة التجريبية للتعلم الذكي خارج الحرم الجامعي لجميع طلبتها، استفاد منها 24 ألف طالب وطالبة، باستخدام تقنيات البلاك بورد العالمية والوسائط المرئية (الفيديو)

وباشر طلبة الكليات، أمس، دراستهم (عن بعد) وفق جداولهم الدراسية الاعتيادية، في حين قدم أعضاء الهيئة التدريسية محاضراتهم للطلبة عبر  المنصات الذكية من داخل الكليات، وتأتي هذه الخطوة لضمان جاهزية الطلبة لمواصلة دراستهم دون انقطاع تلبية لمتطلبات المرحلة الحالية، مع إعلان وزارة التربية والتعليم تعطيل كل مؤسسات التعليم العالي بالدولة لمدة أربعة أسابيع ضمن الإجراءات الاحترازية الرامية للحد من انتشار "كورونا" (كوفيد -19)، على أن يكون الأسبوعان الأولان عطلة الربيع للطلبة، في حين سيواصل الطلبة في الأسبوعين الأخيرين دراستهم من خلال العمل بمبادرة "التعلم عن بعد".

وحسب كليات التقنية العليا، يتم العمل على تقييم التجربة التي تستمر يومي (الأربعاء والخميس)، من خلال المعلومات التي يسجلها النظام الإلكتروني حول مرات الدخول، والساعات الدراسية التي تم تقديمها، والحضور الطلابي، بالإضافة الى عمل استبيان لتقييم وقياس كل ردود الأفعال، ورجع الصدى الناتج عن التجربة على مستوى الطلبة وأعضاء الهيئة التدريسية، وذلك بهدف التطوير.

طباعة