تعميم مهم من "المعرفة" إلى المدارس الخاصة في دبي

دعت هيئة المعرفة و التنمية البشرية في دبي، إدارة المدارس الخاصة في دبي، إلى المشاركة في استبيان لقياس مدى جاهزيتها لتقديم الدعم اللازم للطلبة ‏وذويهم والمعلمين في مختلف الحالات، خصوصاً في حالات الطواريء ‏والأزمات والكوارث‏ وفق أعلى ‏معايير الكفاءة.

جاء ذلك في تعميم، أصدرته الهيئة، ووزعته على المدارس اليوم،  لافتة إلى ضرورة تعبئة بيانات استمارة الاستبيات التي أرفقتها مع التعميم، وتركز على فحص جاهزية التقنية و الإجرائية في المدارس مع توضيح دقيق لقدرة المدرسة على الاستجابة السريعة ‏وتوفير الحلول البديلة في الحالات الطارئة لمواصلة تقديم خدمات تعليمية بمعايير جودة عالية في مختلف الظروف، وتلبية احتياجات الطلبة، مطالبةً بضرورة الانتهاء من الاستبيان، وإعادة إرساله مرة أخرى في موعد أقصاه غداً.

من جهة أخرى، أفاد مدير مدرسة خاصة في دبي، فضل عدم ذكر اسمه، بأن الهيئة دعت المدارس الخاصة في الإمارة، إلى ترشيح معلمين من كل مدرسة للتدريب على طرق نظام "التعليم عن بعد"، من خلال رابط أرسلته الهيئة للمدارس، وذلك لتزويد المدارس بهذا النظام، في إطار اعتماد التقنية في التعليم، وتأكيد جاهزية المدارس لأي ظرف طارئ.

وقال: "إن إدارات المدارس الخاصة تلقت، أخيراً، رسالة عبر البريد الإلكتروني، من إدارة التراخيص المؤسسية في الهيئة، تدعوها فيها إلى ترشيح معلمين من كل مدرسة للتدريب على نظام (التعليم عن بعد)، حتى يقوما بتدريب بقية زملائهما في المدرسة".

وأوضح أن تدريب المعليمن كان ليوم واحد، أول من أمس، من الساعة 12:30 ظهراً حتى الساعة 6:00 مساء، وذلك من خلال رابط يتضمن مقاطع فيديو تشرح طرق الشرح وإعداد الدرس والتواصل مع الطلبة، وأداء الواجبات، والتعامل مع الحواسيب الآلية للتواصل بين المعلمين والطلبة عن بُعد.


مدارس خاصة تخالف قـرار إيقاف الفعاليات والأنشـــطة الطـــلابية

"التعليم والمعرفة" تعقد اجتماعاً لمديري المدارس الخاصة للاستعداد للدراسة عن بعد

 

طباعة