بدء تشييد مدرستي «محمد بن زايد» و«جبل حفيت» بـ 288 مليون درهم - الإمارات اليوم

تستوعبان 4040 طالباً وطالبة.. في 147 فصلاً دراسياً

بدء تشييد مدرستي «محمد بن زايد» و«جبل حفيت» بـ 288 مليون درهم

«مساندة» ستسلّم «مدرسة محمد بن زايد» إلى دائرة التعليم والمعرفة في ديسمبر 2019. من المصدر

باشرت شركة أبوظبي للخدمات العامة (مساندة) تنفيذ أعمال مشروعين لبناء وتشييد مدرستين، هما: مدرسة محمد بن زايد في أبوظبي، ومدرسة جبل حفيت في مدينة العين، بكلفة إجمالية تقدر بـ288 مليون درهم، على مساحة تتجاوز 117 ألف متر مربع. وتبلغ الطاقة الاستيعابية للمدرستين 4040 طالباً وطالبة، موزعين على 147 فصلاً دراسياً.

وأفاد مدير إدارة محفظة التعليم بالإنابة في «مساندة»، المهندس صالح آل علي، بأن كلفة مشروع مدرسة محمد بن زايد تقارب 170 مليون درهم، مشيراً إلى أن «مساندة» تعتزم تسليم المدرسة إلى دائرة التعليم والمعرفة في ديسمبر من العام المقبل، وهي تتكون من ثلاثة طوابق، وتتسع لـ2550 طالباً (1500 بالحلقة الثانية، و1050 بالحلقة الثالثة)، وتشمل 85 فصلاً دراسياً (50 للحلقة الثانية، و35 للحلقة الثالثة). كما تتضمن مكتبة ومختبرات علوم وفنون وحاسب آلي، وقاعة متعددة الأغراض، ومكاتب إدارية، وصالة رياضية مجهزة وكافتيريا وصالة للطعام ومصلى للطلاب والإدارة وملاعب خارجية ومواقف سيارات ومسطحات خارجية.

وفي ما يخص مدرسة جبل حفيت، ذكر آل علي أن كلفتها تبلغ نحو 118 مليون درهم. وتتكون من طابقين، وتتسع لـ1490 طالباً وطالبة، من بينهم 1250 بالحلقة الأولى، و240 بروضة الأطفال، وتشمل 62 فصلاً دراسياً، منها 12 فصلاً لروضة الأطفال، وفصلان للفن والموسيقى، ومكتبة، ومكاتب إدارية، وقاعة متعددة الأغراض، كافتيريا وصالة للطعام، وملاعب خارجية ومواقف سيارات ومسطحات خارجية.

وتابع: «يحتوي المشروعان على أحدث الأنظمة الكهروميكانيكية، من تكييف هواء وأنظمة مكافحة حريق، وغيرها، بما يتوافق مع دليل التصميم ومتطلبات دائرة التعليم والمعرفة، وبما يتوافق مع اللوائح ومتطلبات الهيئات الحكومية، وتتضمن أعمال المقاول بناء وتجهيز وتأثيث المدرسة».

ولفت إلى أن المشروعين يُنفذان في إطار برنامج أبوظبي لمدارس المستقبل، الذي يتوافق مع أفضل الممارسات، سواء من حيث تصميم الصفوف المدرسية والقاعات المتعددة الاستخدام، أو من حيث البيئة المناسبة والجاذبة للتعليم، والتي تتوافق مع احتياجات أجيال المستقبل.

طباعة