أداء 58 منها بين «مقبول» و«ضعيف» و4 «مميز» و11 «جيد جداً»

«التعليم والمعرفة» تعلن نتائج تقييم 102 مدرسة خاصة في أبوظبي

هدف التقييم هو الوقوف على المستوى الحقيقي للمدارس وتعريف ذوي الطلبة بجودة خدماتها. أرشيفية

أعلنت دائرة التعليم والمعرفة نتائج المرحلة الأولى من الدورة الخامسة لبرنامج «ارتقاء» لتقييم أداء المدارس الخاصة خلال العام الجاري، وشملت 102 مدرسة (51% من إجمالي عدد المدارس في الإمارة البالغ 200 مدرسة)، وأظهرت أن 58 مدرسة تقدم مستوى أكاديمياً يراوح بين «مقبول» و«ضعيف»، فيما حققت 43 مدرسة أداء بين «جيد» و«مميز»، فيما أكدت الدائرة أن هدف التقييم هو الوقوف على المستوى الحقيقي للمدارس، وتعريف ذوي الطلبة بجودة خدماتها.

وتفصيلاً، أظهرت نتائج التقييم، تحسن أداء 35 مدرسة، وتراجع أداء أربع مدارس، فيما حصلت 63 مدرسة على تقييمها السابق نفسه، إذ بينت نتائج التقييم حصول أربع مدارس على تقييم أداء «مميز»، و11 مدرسة على «جيد جداً»، و28 مدرسة على «جيد»، فيما جاء أداء 51 مدرسة بمستوى «مقبول»، وسبع مدارس «ضعيف»، ومدرسة واحدة «ضعيف جداً».

وأشارت نتائج التقييم إلى تحسن نتائج أربع مدارس من مستوى «ضعيف جداً» إلى «ضعيف»، ومدرسة واحدة من «ضعيف جداً» إلى «مقبول»، و17 مدرسة من «ضعيف» إلى «مقبول»، ومدرستين من «ضعيف» إلى «جيد»، وثماني مدارس من «مقبول» إلى «جيد»، ومدرستين من «جيد» إلى «جيد جداً»، ومدرسة واحدة من «جيد جداً» إلى «جيد»، فيما تراجع أداء ثلاث مدارس من «جيد» إلى «مقبول»، ومدرسة واحدة من «مميز» إلى «جيد».

وأوضحت الدائرة أن تقييم المدارس يتم بناء على ستة معايير للأداء، تشمل جودة إنجازات الطلبة، وجودة التطور الشخصي والاجتماعي ومهارات الابتكار، وجودة عمليات التدريس والتقييم، وجودة المنهاج التعليمي، وجودة حماية الطلبة ورعايتهم وتقديم الإرشاد والدعم لهم، إضافة إلى جودة قيادة المدرسة وإدارتها.

وأشارت إلى أن فرق التقييم تستخدم مقياسـاً يتكوّن مـن ستة مستويات للجودة عنـد إصدار الأحكام علـى جـودة كل معيـار مـن معاييـر الأداء في المدرسة، ليتم بناءً على ذلك تحديد جودة الأداء في المدرسة ككل، حيث يشير معيار «مميز» إلى جـودة أداء تفـوق كثيراً التوقعات المنتظرة من كل مدرسة، ويشير معيار «جيد جداً» إلى جودة أداء تفوق التوقعات المنتظرة، ومعيار «جيد» إلى جودة أداء تلبي التوقعات، وهو المستوى المطلوب من كل مدرسة تحقيقه. ويشير معيار «مقبول» إلى جودة أداء تلبي الحد الأدنى مـن التوقعات، ومعيار «ضعيف» إلى جودة أداء أدنى من التوقعــات، ومعيار «ضعيف جداً» إلى جودة أداء أدنى كثيراً من التوقعات.

مفتشون مواطنون

أعلنت دائرة التعليم والمعرفة حاجتها إلى مواطنين من العاملين في المدارس الحكومية والخاصة في إمارة أبوظبي، للانضمام إلى برنامج «ارتقاء» للعمل مفتشين على المدارس الحكومية والخاصة.

وحدّدت الدائرة معايير للاختيار بين المتقدمين، تتضمن الحصول على شهادة البكالوريوس أو ما يعادلها، والحصول على مؤهل في أحد اختبارات اللغة الإنجليزية المعترف بها دولياً، وأن تكون لدى المتقدم خبرة تربوية لا تقل عن خمس سنوات (مدير مدرسة، أو مساعد مدير، أو متخصص دعم مادة، أو معلم)، وخبرة في التقييم عالي الجودة، وتفهم فعالية المدرسة، وأفضل الممارسات العالمية فيها، وأن يكون ذا معرفة بتقنية المعلومات ومهارات التواصل، إضافة إلى أن يكون على دراية بعمليات تطوير أداء المدرسة، وكتابة خططها، أو لديه خبرة في رقابة خطط تحسين الأداء، وحاصلاً على تقدير أداء جيد في السنتين الأخيرتين.

- نتائج التقييم أشارت

إلى تحسن نتائج 4

مدارس من مستوى

«ضعيف جداً»

إلى «ضعيف».