45 دورية و15 «رقيباً» لتأمين سلامة الطلبة في رأس الخيمة - الإمارات اليوم

45 دورية و15 «رقيباً» لتأمين سلامة الطلبة في رأس الخيمة

الدوريات تنتشر على مختلف الطرق المؤدية إلى المدارس. من المصدر

أكد القائد العام لشرطة رأس الخيمة، اللواء علي بن علوان النعيمي، على الدور الكبير والإيجابي الذي لعبته دوريات المرور بجانب سيارات الإسعاف والإنقاذ، وفق الخطة الموضوعة والمتمثلة في إعادة تكثيف توزيع تلك الدوريات على مختلف الطرق المؤدية والقريبة من المدارس لتأمين السلامة المرورية للطلبة، وضمان انسيابية الحركة المرورية في وقت الذروة، لافتاً إلى وجود 45 دورية مرورية و15 رقيب سير (دراجة) خلال الفترة الصباحية عند حضور الطلاب وخلال الفترة المسائية عند انصرافهم من المدارس.

وأشار إلى انتشار الدوريات في مختلف الطرق الداخلية والخارجية وعلى التقاطعات وغيرها من الأماكن الحيوية والرئيسة في الإمارة، وأنها نجحت في تأمين سلامة طلاب المدارس وانسيابية الحركة المرورية، مؤكداً حرص شرطة رأس الخيمة على تعزيز الوعي المروري لدى الجميع وتجنيبهم مخاطر القيادة غير الآمنة وعدم اتباع القواعد والتوجيهات، وتعمل على تعريفهم بأهمية الالتزام بقواعد السير والمرور في تجنب الحوادث المرورية ونتائجها الوخيمة، الأمر الذي يسهم بشكل مباشر في الحد من الحوادث المرورية والوفيات الناتجة عنها.

من جانبه، أفاد مدير العمليات المركزية بالقيادة العامة لشرطة رأس الخيمة، العميد الدكتور محمد الحميدي، بأن الإدارة تولي جل اهتمامها لسلامة مستخدمي الطريق بشكل عام وسلامة الطلاب والطالبات تحديداً، من خلال الحرص الشديد على رفع مستوى الوعي والثقافة المرورية بين كل شرائح المجتمع، لخلق جيل واعٍ ملمٍّ بقواعد السير والمرور من أجل سلامتهم وسلامة الآخرين.

وأشار إلى أن نخبة من الضباط تشرف على هذه المهام للتأكد من الوضع المروري وخطة العمل الموضوعة للعام الدراسي، والمتعلقة بتنظيم حركة السير أمام المدارس والمحافظة على سلامة مستخدمي الطريق، وباشر الجميع تنظيم حركة السير والمرور باتخاذ الإجراءات المرورية المناسبة بحق المخالفين وتوعيتهم.

- شرطة رأس الخيمة تعزز

الوعي المروري لدى

جميع فئات المجتمع.

طباعة