«جائزة المنهالي» تكرّم 50 مواطناً من أوائل الثانوية - الإمارات اليوم

اختاروا تخصصات «الذكاء الاصطناعي» و«الفضاء» و«الابتكار»

«جائزة المنهالي» تكرّم 50 مواطناً من أوائل الثانوية

«الجائزة» تحرص على دعم الطلبة المواطنين وتشجعهم على التميّز بجوائز متنوّعة. من المصدر

نظّمت الأمانة العامة لجائزة خالد بن طناف المنهالي للابتكار والتميز العلمي، في دورتها السادسة، حفلاً تكريمياً لـ50 طالباً وطالبة من المواطنين المتفوّقين على مستوى الثانوية العامة والتكنولوجية والتطبيقية، والمدارس الفنية، وأصحاب الهمم، على مستوى الدولة، إضافة إلى أوائل الثانوية من قبيلة المناهيل، بحضور وزير التربية والتعليم، حسين إبراهيم الحمادي، وراعي الجائزة خالد بن طناف المنهالي.

وأكد الحمادي، خلال تصريحات صحافية على هامش الحفل الذي أقيم في مقر نادي ضباط القوات المسلحة بأبوظبي، أن اختيارات الطلبة المتفوقين لتخصصاتهم الجامعية أثبتت أنهم على وعي ودراية بالتخصصات التي تواكب احتياجات الدولة مستقبلاً، التي تتمثل في تخصصات الذكاء الاصطناعي والفضاء، والابتكار، والعلوم الطبية، والهندسة بفروعها، وغيرها من التخصصات التي تخدم خطط الدولة التنموية.

وقال الحمادي إن «التكريم يتماشى مع توجهات قيادتنا وحكومة الإمارات التي تضع الرقم (واحد) هدفاً لها، والمتميزين، كما أن له طابعاً خاصاً لتزامنه مع بداية عام دراسي جديد، ما يشجع الطلبة على التنافس والتفوق لاعتلاء منصة التكريم».

وأضاف الحمادي أن الإمارات في مرحلة مهمة من مراحل التحول المعرفي، الذي يبنى بالعلم، مشيداً بالتعاون الكبير بين الوزارة والأمانة العامة للجائزة، التي تحرص على دعم الطلبة المتفوّقين المواطنين، وتشجعهم على التميز بجوائز متنوعة.

وشدد على أن قيادة الدولة تولي اهتماماً كبيراً بتوفير أشكال الدعم والرعاية كافة للطلبة، بما يقود إلى تفوقهم وتميزهم العلمي، مشيراً إلى أن جائزة خالد بن طناف المنهالي للابتكار والتميز العلمي خلقت روحاً تنافسية جديدة بين الطلبة، وتشكل مع بقية الجوائز التشجيعية التي تحرص على تكريم الطلبة منصة مهمة لدعم مسيرة العلم والنبوغ في الدولة.

من جانبه، أفاد راعي الجائزة، خالد بن طناف المنهالي، بأن الجائزة منذ نشأتها تهدف إلى دعم شباب الوطن، والتعليم، اقتداءً بالقيادة، وتتخذ من حرص دولة الإمارات على التميز في جميع المجالات نبراساً تحتذى، مشيراً إلى أن الطلبة هم قادة المستقبل، وبتفوقهم وتميزهم ستستمر عملية النهضة التي تشهدها الدولة في كل المجالات.

وأكد رئيس الجائزة، بخيت بن خالد المنهالي، أهمية دعم الطلبة المتميزين لاستكمال مسيره تفوقهم، للوصول بالوطن إلى أعلى درجات التطور والرقي، مشيراً إلى أن الجائزة تحفّز وتشجع الطلبة على التفوّق العلمي، وتحقيق أعلى مجهود وعطاء نحو التميز، وتستمد رؤيتها من توجيهات القيادة التي تحرص على دعم العلم والمتعلمين في كل مكان.

طباعة