القطامي: «التربية» حريصة على استيعاب ذوي الإعاقة

أكد وزير التربية والتعليم حميد محمد القطامي، أن العاملين في الميدان التربوي يبذلون جهوداً كبيرة من أجل تهيئة البيئة التعليمية في المدارس لاستيعاب الطلبة من ذوي الإعاقة، والحرص على إثراء المجتمع المدرسي ببرامج وأنشطة لاكتشاف ورعاية الموهوبين.

جاء ذلك خلال لقاء القطامي مع المعلمة والباحثة التربوية المواطنة مريم أحمد الزيودي، العاملة في مدرسة الشعب في دبي، والتي سلمته دراسة حديثة أعدتها حول اهتمام الإمارات برعاية الطلبة من فئتي ذوي الإعاقة والطلبة الموهوبين والمتفوقين. وأكد وزير التربية اهتمام وزارة التربية البالغ بترجمة وتطبيق شعار «المدرسة للجميع» الذي تتبناه، وذلك من خلال حزمة المشروعات والمبادرات التطويرية.

طباعة