القطامي يؤكّد نجاح الاتصال بين الوزارة والمناطق التعليمية

127 ألف طالب وطالبة يستأنفون دراستهم في أبوظبي

آلاف الطلاب يستأنفون الدراسة اليوم. الإمارات اليوم

يتوجه اليوم طلاب المدارس الحكومية والخاصة في الدولة إلى مقاعد الدراسة، لبدء الفصل الدراسي الثاني، في حين يستأنف 127 ألفاً و225 طالبا وطالبة، بالصفوف من رياض الأطفال حتى الثاني عشر، دراستهم في 299 مدرسة حكومية في إمارة أبوظبي في مستهل الفصل الدراسي الثاني للعام الدراسي الجاري، وسيتم إعلان نتائج الفصل الدراسي الأول الأربعاء المقبل.

وأكد وزير التربية والتعليم حميد القطامي، أن عملية التواصل المباشر بين الوزارة وإدارات المناطق التعليمية والمدرسية، لاسيما على صعيد التخطيط للمشروعات والمبادرات وصياغة القرارات المهمة، نجحت في بلورة كثير من رؤى التطوير التي تتشكل من التغذية الراجعة، وما تحمله من مقترحات ووجهات نظر يقدمها العاملون في الميدان، إلى جانب أولياء الأمور.

وقال بمناسبة استئناف الدراسة في مدارس الدولة اليوم، إن أعضاء الهيئات الإدارية والتدريسية والفنية المساعدة، حرصوا على تطبيق نظام الفصول الدراسية الثلاثة، وفق المستوى المنشود، وإن الدور المهم الذي قامت به إدارات المناطق التعليمية ومجالس أولياء الأمور، في هذا الجانب أسهم بشكل مباشر في تحقيق استقرار المجتمع المدرسي، كما هيأ الطلبة للتعامل مع آليات الفصول الثلاثة بكل يسر، ووفق ما هو مطلوب .

ودعا العاملين في الميدان التربوي، وجميع الطلاب والطالبات، إلى استقبال فصلهم الدراسي الثاني، بالجدية وحالة النشاط والاجتهاد التي كانوا عليها طوال الفصل الأول، متمنياً للمعلمين والإداريين التوفيق في تحمل مسؤولياتهم التربوية، وللطلبة تحقيق النجاح والتفوق.

كما دعا الطلاب والطالبات إلى الالتزام بإرشادات مدارسهم ومعلميهم، ونصائح ذويهم، مؤكداً أهمية تفاعلهم داخل الصف، والبدء في المذاكرة منذ اليوم الأول، واستثمار الراحة، التي تمتعوا بها خلال عطلة الفصل الدراسي الأول، في تنمية دافعهم نحو التعلم، من أجل تحقيق النجاح والتميز.

من جانبه، أكد مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم الدكتور مغير خميس الخييلي أهمية التركيز على تعزيز مهارات الطلبة في التواصل والتفكير النقدي، وحل المسائل والعمل الجماعي، وترسيخ الهوية الوطنية والتراث الوطني في نفوسهم، بما يؤدي إلى إعداد وتأهيل الخريجين القادرين على الإبداع والابتكار والبحث العلمي والمؤهلين للالتحاق بالتعليم العالي، وفي أرقى الجامعات، سواء داخل الدولة أو خارجها من دون صعوبات ومن دون الالتحاق بالبرنامج التأسيسي لإعادة تأهيل خريجي الثانوية، وذلك من أجل سد احتياجـات سوق العمل في التخصصات كافة، وتلبية متطلـبات رؤيـة 2030 الاقتصـادية من الخـريجين الأكفاء.

وشدد على حرص المجلس على توفير احتياجات الميدان التربوي كافة، من برامج تعليمية حديثة، وأرقى برامج التدريب للهيئات الإدارية والتدريسية، خصوصا ما يتعلق بطرق وأساليب التدريس الحديثة، القائمة على الاستكشاف والتجارب العلمية، بهدف تنمية مهاراتهم بما يصب في مصلحة الطالب، باعتباره محور العملية التعليمية.

من جانبه، أكد المدير التنفيذي للعمليات المدرسية بالمجلس محمد سالم الظاهري، جاهزية جميع مدارس الإمارة لاستئناف الدراسة منذ اليوم الأول، مشيرا إلى أن كتب الفصل الثاني متوافرة منذ نهاية الفصل الدراسي الأول، لتكون بين أيدي الطلاب منذ اليوم الأول بالفصل الثاني.

وقال إن نتائج الفصل الدراسي الأول ستعلن الأربعاء المقبل، وسيتم تسليمها إلى أولياء أمور الطلبة مباشرة، بغرض تعزيز تواصلهم مع المدارس، بما يعود بالنفع على الطلبة.

طباعة