استشارة

 ■ هل هناك مسؤولية قانونية على الأطفال حال تورطهم في إرسال أو بث مواد مخلة؟

(م.أ) دبي

■■ التعديلات الجديدة في قانون مكافحة الجرائم الإلكترونية وفر الحماية الكاملة للأطفال خصوصاً من الجرائم التي استحدثت في السنوات الأخيرة.

وبحسب المادة رقم «35» يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنتين وغرامة لا تقل عن 250 ألف درهم ولا تزيد على مليون درهم، أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من قام بتحريض أو بإغواء أو بمساعدة طفل على بث أو إعداد أو إرسال مواد إباحية باستخدام شبكة معلوماتية أو إحدى وسائل تقنية المعلومة.

وتطرق المشرع إلى جريمة توريط الطفل في إرسال المواد الإباحية، ما يمثل رادعاً كبيراً لكثير من المختلين الذين يستهدفون الأطفال، حسبما نرصد من جرائم تحدث في دول عدة.

وشمل القانون الأطفال بالحماية في مواد أخرى منها المادة رقم «36» التي تنص على أنه يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن ستة أشهر وغرامة لا تقل عن 150 ألف درهم، ولا تزيد على مليون درهم، كل من حاز عمداً مواد إباحية للأطفال باستخدام نظام معلومات إلكتروني أو شبكة معلوماتية.

كما تنص المادة «33» على أنه يعاقب بالسجن المؤقت وغرامة لا تقل عن 250 ألف درهم ولا تزيد على مليون درهم، كل من حرض أو أغوى آخر على ارتكاب الدعارة أو الفجور أو ساعد على ذلك باستخدام شبكة معلوماتية أو إحدى وسائل تقنية المعلومات.

وتكون العقوبة السجن مدة لا تقل عن خمس سنوات وغرامة لا تزيد على مليون درهم إذا كان المجني عليه طفلاً. 

طباعة