قصص

    تجاوز شاب عربي (29 عاماً) حدود الصداقة مع امرأة آسيوية تربطه بها علاقة زمالة، حين دعته إلى شقتها لقضاء بعض الوقت معاً، لكنه أفرط في تعاطي المشروبات الكحوليات، ثم اغتصبها، بحسب تحقيقات النيابة العامة في دبي، التي أحالته إلى محكمة الجنايات لمباشرة محاكمته.

    وقالت المجني عليها في تحقيقات النيابة (موظفة ــ 38 عاماً)، إنها كانت تعمل سابقاً مع المتهم في شركة تسويق إلكتروني، وتركت العمل والتحقت بشركة أخرى، وانقطع تواصلها مع المتهم فترة، إلا أنها راسلته وتحدثا في بعض الأمور، ثم دعته إلى شقتها لتجديد صداقتهما، وقضاء بعض الوقت معاً، وحضر في الموعد ومعه مشروبات كحولية، وتبادلا أطراف الحديث بشكل اعتيادي، حتى بدأ في تعاطي الكحول.

    وأضافت أنه استمر لديها نحو ثلاث ساعات، إلى أن أخبرته بأنها تشعر بالنعاس، وتريد النوم، فأبدى استعداده للمغادرة، لكنها عرضت عليه البقاء، لأنه كان يشعر بالإعياء وتقيأ مرتين.

    وأشارت إلى أنه دخل إلى الحمام، وحين خرج وجدها تبكي بسبب تلقيها خبر وفاة إحدى قريباتها، فواساها، ثم أخبرها بأنه سيغادر، فدخلت الحمام، معتقدة أنه غادر فعلياً، لكنها فوجئت بدخوله عليها، وتحسس ظهرها، فطلبت منه التوقف، إلا أنه تمادى، ثم انقلب فجأة، وتصرف بطريقة عدوانية، واغتصبها، وبعد انتهائه من الجريمة غافلته وهربت، وأبلغت الشرطة التي قبضت عليه، وأقر المتهم في تحقيقات النيابة بمواقعة المرأة جنسياً، وأجلت المحكمة النظر في القضية للدفاع.

    طباعة