سمحت له بمقابلتهما بمنطقة «الترانزيت» في المطار

شرطة دبي تجمع آسيوي بزوجته وابنته بعد فراق 10 سنوات

صورة

جمعت القيادة العامة لشرطة دبي، ممثلة بالإدارة العامة لأمن المطارات، مقيماً بزوجته وابنته اللتين فارقهما لظروف خارجة عن إرادته منذ أكثر من 10 سنوات، وذلك بالسماح له بالدخول إلى منطقة «الترانزيت» أثناء سفر أسرته من وطنهم الأم إلى وجهة أخرى مروراً بمطار دبي الدولي.

وقال مدير الإدارة العامة لأمن المطارات، اللواء علي عتيق بن لاحج، إن الإدارة تلقت رسالة من مُقيم (آسيوي) يطلب السماح له باللقاء بزوجته وابنته أثناء عبورهما بمطار دبي الدولي، مؤكداً أنه لم يلتق بهما منذ أكثر من 10 سنوات لظروف خاصة، آملاً أن تمكنه شرطة دبي من رؤيتهما لافتقاده البالغ لهما بعد فراق طويل.

وأضاف أن شرطة دبي لم تتردد، واستجابت لطلب المقيم وجمعته بأسرته عبر تيسير إجراءات دخوله إلى منطقة «الترانزيت»، في مطار دبي الدولي المبنى رقم 2، لافتاً إلى أن الأسرة أعربت عن سعادتها الكبيرة وشعورها بالامتنان لتعاون شرطة دبي وقال رب الأسرة: «شكراً شرطة دبي، كنت سبباً في جعلي أسعد أب في العالم».

وأكد بن لاحج أن دولة الإمارات تحرص على استدامة العمل الإنساني، لذا تتخذ شرطة دبي مباشرة أي مبادرة يمكن أن تخفف معاناة شخص أو تحقق السعادة له ولأسرته، مشيراً إلى أن الأب اطمأن على زوجته وابنته في مشهد إنساني مؤثر.
 

طباعة