تغريم فتاة 5000 درهم لسب نائب مدير مستشفى

قضت محكمة استئناف جنح رأس الخيمة بتغريم فتاة 5000 درهم مع إيقاف العقوبة ثلاث سنوات من تاريخ النطق بالحكم، وألزمتها بالرسوم، إثر اتهام النيابة العامة لها برمي المجني عليه، نائب مدير مستشفى في الإمارة، بإحدى طرق العلانية، بعبارة «أنتم مرفوع عنكم القلم» أثناء تأدية وظيفته.

وكانت محكمة أول درجة قضت ببراءتها لعدم كفاية الأدلة، إلا أن النيابة العامة لم ترتضِ الحكم، فطعنت عليه بالاستئناف.

وأنكرت المتهمة أمام المحكمة ما أسند إليها من اتهام، وقدم وكيلها مذكرة دفاع طلب فيها رفض استئناف النيابة العامة وتأييد الحكم المستأنف.

وجاء في منطوق حكم محكمة الاستئناف أن ما استقر في يقين المحكمة أنه حال وجود المجني عليه في المستشفى، تم إبلاغه من قبل الموظفين بأن المتهمة زارت مريضاً بالمخالفة لتعليمات الوزارة، الخاصة بالإجراءات الاحترازية لفيروس «كورونا»، وأن المجني عليه طلب منها مرافقته لمكتب المدير، وتناقشا بشأن تعطل أجهزة التكييف في المستشفى.

وأوضحت أنه ثبت يقيناً أن المتهمة ارتكبت الجريمة المسندة إليها، ومن ثم تقضي المحكمة بإلغاء حكم أول درجة والقضاء بإدانة المتهمة وتغريمها 5000 درهم، لثبوت جريمتَي السب العلني وغير العلني.

وأضافت أنه نظراً إلى ظروف الواقعة وظروف المتهمة، تأمر المحكمة بإيقاف تنفيذ العقوبة لمدة ثلاث سنوات، وألزمتها برسم الدعوى الجزائية.

طباعة