صفر وفيات بحوادث مرورية في الفجيرة خلال 6 أشهر

انخفاض وفيات الحوادث نتيجة تعزيز الأمن على الطرق. أرشيفية

أفادت إحصائية مرورية حديثة، بأن إمارة الفجيرة سجلت صفر وفيات في حوادث مرورية خلال الستة أشهر الماضية، عازية السبب إلى تعزيز الأمن والأمان على طرق الإمارة، وتحقيق أعلى مستويات السلامة المرورية لجميع المستخدمين.

وأوضحت الإحصائية التي حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منها، أن إمارة الفجيرة سجلت 815 حادثاً مرورياً خلال شهر يونيو الماضي، أسفرت عن خمس إصابات دون وفيات، و923 حادثاً في يوليو أسفرت عن ستة إصابات دون وفيات، و905 حوادث مرورية في أغسطس أسفرت عن إصابة 10 أشخاص دون وفيات.

وذكرت أن شهر مايو تصدر عدد الحوادث بـ1051 حادثاً، أسفرت عن إصابة 15 شخصاً دون وفيات، فيما سجل إبريل 884 حادثاً، أسفرت عن إصابة 14 شخصاً دون وفيات، وسجل مارس 940 حادثاً، أسفرت عن إصابة سبعة أشخاص دون وفيات، فيما سجل فبراير وفاة شخص وإصابة 14 شخصاً في 836 حادثاً، وفي يناير توفي شخص واحد، وأصيب خمسة آخرون في 895 حادثاً مرورياً.

ومن جانبها، أكدت إدارة المرور والدوريات في القيادة العامة لشرطة الفجيرة، أن العبور الآمن للطريق يسهم في الحد من حوادث الدهس والوفيات والإصابات، الأمر الذي تسعى الإدارة لتحقيقه، من أجل سلامة المشاة، ومستخدمي الطريق عبر حملات توعية مكثفة.

وأضافت أن إدارة المرور والدوريات، تبذل جهوداً لخفض نسب حوادث الدهس، من خلال توعية مرتادي الطريق والمشاة عبر حملات توعية، بهدف المحافظة على سلامة المشاة من حوادث الدهس، وخفض الوفيات والإصابات الناتجة عنها.

وأوضحت أن أغلب الحوادث التي وقعت كانت بسبب السرعة الزائدة للمركبات، والانشغال بغير الطريق، وعدم الالتزام بالمسار الخاص، وكذلك التجاوز الخطأ للطريق، وعدم الانتباه خلال القيادة، وعدم ترك المسافة الكافية للمركبة الأمامية أثناء القيادة.

طباعة