العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    نشر صورها على «سناب شات»

    فتاة تتهم شاباً بالاعتداء على خصوصيتها وتقليل فرص زواجها

    اعتدى شاب (خليجي) على حرمة الحياة الخاصة لفتاة (خليجية)، ونشر صورها عبر برنامج «سناب شات»، بعد أن أعطته رقم المرور لحسابها، دون أن تفكر في عواقب ذلك، وقضت محكمة مدني كلي في رأس الخيمة بإلزام الشاب بأن يؤدي إلى الفتاة 7464 درهماً، تعويضاً عما لحقها من ضرر مادي وأدبي، وألزمته بالرسوم والمصروفات وأتعاب المحاماة.

    وكانت النيابة العامة في رأس الخيمة، أحالت المتهم إلى المحكمة الجزائية، بتهمة التعدي على حرمة حياتها الخاصة، ونشر صورها باستخدام إحدى وسائل تقنية المعلومات، واستغلال أجهزة الاتصالات في إيذاء مشاعرها لغرض غير مشروع، وقضت محكمة الجزاء بتغريم المتهم 5000 درهم.

    وتفصيلاً، أقامت فتاة دعوى، أفادت فيها بأن شاباً اعتدى على حرمة حياتها الخاصة، ونشر صورها عبر «سناب شات»، ما أصابها بأضرار مادية، نتيجة نشر صورها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتسبب لها في حالة من التوتر والقلق، ودخولها المستشفى، وإجراء فحوص وتحاليل، وترددها على الأطباء، وعلى الشرطة والنيابة العامة، للإبلاغ عن الواقعة، وإنفاقها مبالغ مالية، كما لحقت بها أضرار أدبية، تمثلت في شعورها بالأسى والحزن، نتيجة ما ارتكبه، وما يترتب على ذلك من تأثير على سمعتها وفرصتها في الزواج.

    وطالب وكيل الشاب برفض الدعوى، لعدم ثبوت الصحة، وانعدام الأساس القانوني والواقعي للمسؤولية القانونية، إذ إن الأمر الجزائي لم يشتمل على حيثيات، ولم يثبت صدور فعل ضار عنه، ولم يثبت نشره صوراً خاصة بالمدعية أو التشهير بها، لافتاً إلى أن المدعية أسهمت بدورها في الضرر الذي تدعيه، من خلال إعطائها رقم حسابها الخاص للشاب، وبالتالي لم تتوافر أركان المسؤولية التقصيرية، وطالب برفض الدعوى، وإلزام المدعية بالرسوم والمصروفات.

    وأكدت المحكمة في منطوق الحكم، أن الثابت في تحقيقات النيابة العامة أن الشاب اعترف بدخوله برنامج «سناب شات» الخاص بالفتاة، بعدما أعطته كلمة المرور، كما تبين من محضر البحث والتحري وجود صور خاصة بالفتاة في البرنامج، لافتة إلى أن المحكمة ترى ثبوت خطأ الشاب، لأنه دخل عبر إحدى وسائل تقنية المعلومات حساب الفتاة في غير الأحوال المصرح بها قانوناً، وتمت إدانته من المحكمة الجزائية بذلك.

    وأوضحت أن الفتاة لحقها ضرر مادي، تمثل في بذلها رسوم تصوير ملف القضية ومتابعتها، وفق ما هو ثابت بالإيصالات المرفقة بالدعوى، وتقدر المحكمة قيمة الضرر المادي بـ464 درهماً.

    وأضافت أن دخول الشاب حساب الفتاة عبر برنامج «سناب شات»، والاطلاع على صورها، والاحتفاظ بها، انتهاك لخصوصيتها، وتعدٍّ عليها، بما يجعل الضرر الأدبي الذي لحقها ثابت، لما شعرت به من حزن وخوف من إمكانية نشر صورها واستغلالها في أغراض أخرى، وتقدره المحكمة بقيمة 7000 درهم، وقضت المحكمة بإلزام الشاب بأن يؤدي للفتاة 7464 درهماً تعويضاً عما لحقها من ضرر مادي وأدبي، وألزمته بالرسوم والمصروفات وأتعاب المحاماة.

    • محكمة رأس الخيمة ألزمته بـ 7464 درهماً تعويضاً أدبياً ومادياً.

    طباعة