العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    عربي يستولي على أموال آسيوي بطريقة غريبة

    أحالت النيابة العامة في دبي، عاطلاً عربياً "30 سنة"، إلى محكمة الجنايات بتهمة سرقة 6700 درهم، من سائق حافلة آسيوي، حيث ادعى المتهم الذي كان يرتدي ملابس نسائية ويضع مساحيق تجميل على وجهه، أنه أحد رجال الشرطة، واستدل على ذلك بشاحن على شكل بطاقة، عليه شعار الشرطة.

    وأوضحت تحقيقات النيابة أن المتهمة لطم المجني عليه على رقبه، وأمره بإخراج محفظته، ثم استولى على مابها ما أموال، وعندما حاول السائق استرجاع محفظته لطمه المتهم مرة أخرى، ثم غادر المكان.

    ووجهت النيابة للمتهم تهمتين، هما انتحال وظيفة من الوظائف العامة، وأنه أتى فعلاً منافياً للآداب العامة، وهو التشبه بالنساء عن طريق ارتداء الملابس النسائية ووضع مساحيق تجميل على وجهه.

    وقال المجني عليه في تحقيقات النيابة: "في تمام الواحدة بعد منتصف ليل يوم 24 من أبريل الماضي، وأثناء وقوفه بسيارته لإجراء عملية تعبئة رصيد من إحدى ماكينات تعبئة الرصيد بمنطقة الرقة، فوجئت بالمتهم يركب السيارة بجانبي، وكان يرتدي ملابس نسائية، وعندما تحدث إليّ تبينت أنه رجل"، مضيفاً أن المتهم أخرج له ما يشبه البطاقة، ويعتقد بأن ما أخرجه شاحن، عليه شعار شرطة دبي، ليؤكد للمجني عليه أنه من رجال الشرطة.

    وطلب المتهم من المجني عليه التحرك إلى أحد الشوارع الفرعية، بمنطقة الرقة، وأمره بإخراج محفظته، ثم استولى المتهم على ما بها من أموال (6700 درهم)، وومن ثم نزل من السيارة وأمر المجني عليه بمغادرة المكان.

    وذكر المجني عليه أنه بعد نزول المتهم من السيارة شك في أمره، ولذلك اتجه إلى مركز الشرطة للإبلاغ عن الواقعة، وبعد أيام عُرض عليه طابور التشخيص، فتعرف إلى المتهم بينهم، لأن المجني عليه طلب من المتهم أثناء الواقعة رفع الكمامة عن وجهه ففعل.

    طباعة