شرطة أبوظبي: ترك الأطفال بالمركبات وتعريضهم للخطر "جريمة"

ناشدت شرطة أبوظبي السائقين بعدم نسيان الأطفال داخل المركبات وخاصة في هذه الأجواء الصيفية أو تركهم  بمفردهم أثناء التسوق أو لأي سبب آخر وتعريض حياتهم للخطر يُعد جريمة يُعاقب عليها القانون وسوف يتم إحالة كل من يثبت إهماله في مثل هذه الحالات إلى الجهات القضائية لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

وأوضحت أن ترك الاطفال في المركبات قد يتسبب في وفاتهم أو تعريضهم للاختناق نتيجة عبث الأطفال بمفتاح السيارة واغلاقها مما يؤدي الى نقص الأوكسجين وارتفاع درجات الحرارة داخل المركبة أو تحريكها جراء العبث بناقل الحركة ووقوع حادث او استغلال ضعاف النفوس وسرقة السيارة.

وقالت إن حوادث اختناق الأطفال داخل السيارة، وهم بمفردهم يعود إلى إهمال الأسر في المقام الأول كون الطفل لا يعي المخاطر التي تحيط به نتيجة قلة إدراكه للأمور، وهنا يأتي دور أولياء الأمور في حماية الطفل من نفسه ومن الآخرين، حيث يعتبر دور الأسرة حيوياً في هذا الإطار، متمنية عدم وقوع مثل هذه الحوادث التي يذهب ضحيتها الأبرياء. ن غير المتصور عقلاً أن يتكفل شخص.بمصاريف السفر ونفقات المسافر مقابل تسليم حقيبتين بهما "موز".

طباعة