دراجات نارية لمراقبة الطرق والأسواق خلال شهر رمضان برأس الخيمة

أعلنت شرطة رأس الخيمة، عن تخصيص دراجات نارية لمراقبة الطرق والميادين والتقاطعات الداخلية والخارجية وفي الأسواق وأمام دور العبادة والمساجد لتوفير أعلى درجات الأمن والسلامة المرورية على الطرق وتقليل فرص وقوع الحوادث المرورية وتوفير الانسيابية في الحركة المرورية ومنع تكدس المركبات على الطريق وفك الاختناقات في الطرق التي ستشهد كثافة أعداد المركبات.

وأوضح مدير عام العمليات المركزية في شرطة رأس الخيمة، العميد الدكتور محمد سعيد الحميدي، إن شرطة رأس الخيمة حريصة على تعزيز الثقافة المرورية لدى السائقين ومستخدمي الطريق على مستوى إمارة رأس الخيمة وتجسيدها لاستراتيجية وزارة الداخلية الرامية إلى جعل الطرق أكثر أمناً مع حلول شهر رمضان المبارك.

وأضاف، إن إطلاق الدراجات النارية الميدانية بجانب الدوريات المرورية ودوريات التعقيب جاء لمراقبة وتأمين الطرق وتوجيه النصائح والإرشادات للالتزام بالأنظمة والقوانين المرورية والامتثال التام بالتعليمات الصادرة التي تهدف إلى ضمان سلامة الأرواح والممتلكات والحفاظ على الإنجازات والمكتسبات، خاصة مع الظروف التي رافقت انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" وما تبعها من قواعد يجب الالتزام بها للمساهمة في إبقاء المجتمع آمناً وصحياً، فضلاً عن جاهزية غرفة الطوارئ لاستقبال كافة البلاغات المهمة على "999" ولأي استفسارات عامة الغير طارئة على "901" مناشداً مستخدمي الطرق إلى التقيد بالإجراءات الاحترازية والوقائية وعدم ارتكاب المخالفات المرورية حفاظاً على سلامتهم .

طباعة