وجّهت امرأة لإيقاف مركبتها بعد تعطّل دواسة البنزين

شرطة الشارقة تُنقذ رجلاً تعطّل مثبّت سرعة سيارته

أفاد مدير إدارة العمليات بشرطة الشارقة، العقيد جاسم محمد بن هدة السويدي، بأن أفراد الشرطة العاملين في غرفة العمليات، أدّوا عدداً من المهام التي من شأنها إنقاذ حياة الأفراد خلال تعرّضهم لمواقف صعبة منذ بدء العام الجاري، منها إنقاذ حياة رجل تعطل مثبت سرعة سيارته أثناء قدومه من دبي وسرعته تفوق الـ100كم/‏‏‏ساعة، وتم تزويده بالتعليمات اللازمة حتى وصول دورية الشرطة إليه، ووقوفها أمامه بشكل متدرج حتى يتم تعطيل مثبت السرعة، وإنقاذ حياة امرأة تعطلت دواسة البنزين بسيارتها.

وبين أن مثبت السرعة بالسيارة قد يتعطل بسبب إهمال صيانة المركبة أو لعطل فني مفاجئ أثناء قيادة المركبة، لافتاً إلى أن عطله لا يعني أن الشخص قد يتعرض لحادث، وكل ما عليه فعله هو عدم الانفعال أو التوتر والاتصال بغرفة العمليات الشرطية على 999 كونه بلاغاً طارئاً، إذا لم يتمكن سائق المركبة من السيطرة على مركبته، أو لعدم معرفته بآلية توقيف السيارة حال تعطّل المثبت معه.

وقال إن عملية تعطيل مثبت السرعة بسيطة، وتعتمد على نوع المركبة إن كانت بتشغيل الزر «البصمة» أو المفتاح، لافتاً إلى أنه في حال تعطل مثبت سرعة المركبة، فإن السائق عليه محاولة تحريك ناقل الحركة على وضع (N)، وإطفاء المحرك بالمفتاح بالنسبة للمركبات القديمة، أما بالنسبة للمركبات الحديثة، فيتم الضغط المستمر على زر تشغيل المركبة، وفي حال عدم جدوى ذلك، فإن عليه وضع ناقل الحركة على وضع (N) والضغط بقوة مناسبة على المكابح حتى تتوقف السيارة.

وأشار السويدي إلى أن من ضمن البلاغات التي أسهم أفراد غرفة العمليات في إنقاذ حياة أصحابها، بلاغ امرأة تعطلت مركبتها أثناء قيادتها في أحد الشوارع الرئيسة بالإمارة، بسبب توقف دواسة البنزين عن العمل، وساعدها موظف غرفة العمليات، حتى أوقفت السيارة، وتم توجيهها إلى ورشة لإصلاح العطل الفني بها.


العقيد جاسم السويدي:

«مثبّت السرعة قد يتعطل بسبب إهمال صيانة المركبة، أو لعطل فني مفاجئ».

 

طباعة