كاميرات المراقبة تسجل جريمة نشل

    سجلت كاميرات المراقبة بمنطقة النخيل جريمة نشل متقنة، استغرقت ثواني معدودة، نفذها إفريقيان، وسرقا 15 ألف درهم من أحد المارة، فتم القبض على أحدهما، وإحالته إلى النيابة العامة في دبي، ومنها إلى محكمة الجنايات، فيما تجري ملاحقة المتهم الثاني.

    وقال المجني عليه (آسيوي)، في تحقيقات النيابة العامة، إنه كان يسير في الشارع، واعترض طريقه شخص يحمل ملامح إفريقية، وصدمه في كتفه، ثم أمسك ساعديه وركله ركلات خفيفة عدة في رجله اليمنى، ثم اعتذر له، مبرراً أنه أخطأ في هويته، وبعد ثوانٍ دفعه شخص آخر من الخلف، وانصرف من المكان، فواصل المجني عليه السير، معتبراً أن ما حدث دون قصد، وعندما تفقد جيب بنطاله اكتشف اختفاء مبلغ 15 ألف درهم، فأدرك أنه تعرض للسرقة، واستغاث بالمارة، وأبلغ الشرطة.

    وأفادت شرطة دبي في محضر الاستدلال، بأن كاميرات المراقبة سجلت ظهور المتهم الأول وهو يلاحق المجني عليه هرولة، ثم ظهر زميله وركله في رجله، ومد أحدهما يده في جيبه ونشل النقود، وتم ضبط أحدهما، وعرض على المجني عليه الذي تعرف إليه خلال طابور التشخيص.

    طباعة