إحالة مدرب سباحة تسبّب في غرق شاب مواطن إلى النيابة

أفاد نائب قائد عام شرطة عجمان، العميد عبدالله أحمد الحمراني، بأن الشرطة أحالت ملف قضية غرق الشاب المواطن، بحوض سباحة إحدى الصالات الرياضية في عجمان، إلى النيابة العامة، بعد استكمال إجراءات التحقيق، ووجهت إلى مدرب السباحة تهمة الإهمال والانشغال عن مراقبة المسبح.

وأوضح أن الحادث وقع خلال فترة المساء، أثناء انشغال المدرب عن الحوض الذي سقط فيه الشاب الذي لا يتقن السباحة، حيث لاحظ أشخاص آخرون سقوطه في الماء بعد مرور الوقت، وقاموا بإخراجه ومحاولة إسعافه إلا أنه فارق الحياة.

وشدد على أهمية وجود منقذين محترفين في الصالات الرياضية، لمراقبة الشباب الذين يقبلون على تعلم السباحة، للحيلولة دون تعرضهم لأي مكروه.

وناشد جميع أصحاب الصالات الرياضية العاملة في عجمان، بضرورة توفير اشتراطات السلامة عند أحواض السباحة، وتوفير منقذين للعمل في هذه الصالات طيلة فترة عملها، والتشديد على عدم انشغالهم، مؤكداً أن ازدياد أعداد أحواض السباحة الملحقة بالصالات الرياضة، يلزم أصحابها بتوفير أعداد كافية من المنقذين، لاسيما خلال فترة الصيف، حيث يرغب كثيرون في ممارسة هواية السباحة.

• شرطة عجمان وجّهت للمدرب تهمة الإهمال والإنشغال عن مراقبة المسبح.

طباعة