«تنمية المجتمع» و«تعاونية الاتحاد» تدعمان أسر المسجونين

أبرمت وزارة تنمية المجتمع مذكرة تفاهم مع تعاونية الاتحاد، بشأن رعاية أسر المسجونين وذوي الدخل المحدود، تهدف إلى تعزيز التواصل والتعاون بين الجهتين في مختلف المجالات، لاسيما في رعاية مشتريات واحتياجات أسر المسجونين وذوي الدخل المحدود، من خلال توفير بطاقات مشتريات، والإسهام في تمكين وسد الاحتياجات الأساسية للأسر المستحقة، وتفعيل برامج الشراكة المجتمعية لتعزيز قيم التكافل الاجتماعي، تزامناً مع قرب حلول شهر رمضان المبارك.

وبموجب المذكرة، ستقدم التعاونية الدعم لأسر المسجونين وذوي الدخل المحدود، بمبلغ إجمالي قدره 100 ألف درهم، لسد مشتريات واحتياجات الأسر الأساسية.

وفي تصريح له بمناسبة توقيع مذكرة التفاهم، أكد وكيل مساعد قطاع الرعاية الاجتماعية في الوزارة، ناصر إسماعيل، سعي الوزارة الدؤوب نحو تجسيد استراتيجية الحكومة الاتحادية ورؤيتها 2021، التي تهدف إلى تحقيق العيش الكريم ورفاهية الإنسان وضمان توفير خدمات اجتماعية مستدامة، وتسهيل الوصول إلى الخدمات الحكومية، وتفعيل الشراكة الاستراتيجية بين الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية والقطاع الخاص للارتقاء بالخدمات المقدمة للجمهور.

طباعة