«محصل ديون» يسرق متاجر محطات بترول بالإكراه في ليلة واحدة

باشرت محكمة الجنايات في دبي محاكمة شخص عربي الجنسية، يبلغ من العمر 26 عاماً ويعمل في مهنة محصل ديون، اقتحم محطة بترول بعد منتصف الليل واعتدى بقضيب معدني على ثلاثة موظفين آسيويين وسرق 980 درهماً من درج جهاز المحاسبة ثم فر هارباً، وذلك حين كان تحت تأثير الكحول، وتبين أنه نفذ سرقات عدة في اليوم نفسه لمحطات مختلفة.

وقال أحد المجني عليهم إن الساعة كانت 1.30 صباح يوم الواقعة، حين دخل مع زميليه إلى غرفة الاستراحة لتناول الطعام، ثم سمع صوت باب متجر المحطة، فاعتقد أنه أحد الزبائل وخرج لتفقده، وعرض عليه تقديم أي خدمة يريدها، إلا أن المتهم عاجله بضربه بقضيب معدني على رأسه، فخاف وهرب على الفور إلى الساحة، ثم نظر إلى المتجر فوجد المتهم يهاجم زميليه بالقضيب ذاته، ففرا بدورهما إلى الخارج ثم شاهدوا المتهم يتجه إلى درج المحاسبة ويكسره، ويسرق منه 980 درهماً، حصيلة عملية البيع، ثم خرج واستقل مركبته وفر، لافتاً إلى أنه تعرض لتورم في رأسه نتيجة الاعتداء.

وكشف شاهد من شرطة دبي، أن المتهم نفذ سرقات عدة في اليوم نفسه بالطريقة ذاتها، وتبين من خلال التسجيلات أنه استخدم مركبة مستأجرة من إمارة عجمان، فتم الرجوع إلى المكتب وتحديد هوية مستأجرها، فلاحق فريق العمل السيارة حتى تأكد وقوفها على كورنيش الشارقة، وتم ضبط المتهم من قبل الشرطة بعد قيامه بواقعة مماثلة هناك.

وقال الشاهد إن المتهم حوكم في الشارقة بهذه القضية، وبعد انتهاء فترة عقوبته تم استصدار إذن من النيابة العامة وجلبه لمحاكمته في الجرائم التي ارتكبها في دبي، واعترف بأنه تعاطى المشروبات الكحولية يوم الواقعة، ثم قرّر سرقة محطات البترول. ونفى المتهم أمام محكمة الجنايات أمس، قيامه بالسرقة، لافتاً إلى أنه تشاجر مع المجني عليهم في الواقعة المشار إليها فقط.

طباعة