«الدفاع المدني» كرّمه تقديراً لبطولته

خمسيني ينقذ طفلاً وأمه من الموت في «حريق بناية عجمان»

العميد راشد مجلاد خلال تكريمه نور الحق. من المصدر

كرّم نائب المدير العام للإدارة العامة للدفاع المدني بعجمان، العميد راشد جاسم مجلاد، فاروق إسلام نور الحق (50 عاماً ــ بنغالي)، تقديراً لبطولته في إنقاذ طفل (3 أعوام)، ألقت به أمه من شرفة شقتها بمنطقة النعيمية، لتنقذه من حريق شب في ممر البناية، ونتج عنه انتشار دخان كثيف، ثم ساعد الأم على القفز من الشرفة.

وقال نور الحق، لـ«الإمارات اليوم» إنه كان في طريقه لشراء بعض احتياجاته من بقالة بالقرب من البناية التي تعرضت للحريق، ورأى امرأة باكستانية تستنجد بلغة الأوردو وتطلب المساعدة، ولا أحد يستجيب لها، لعدم درايتهم بلغتها، لافتاً إلى أنه اقترب من المرأة، فقالت له إنه يوجد حريق في البناية، وتخاف أن تخرج من المنزل بصحبة طفلها (3 أعوام) خشية أن يصاب بأذى.

وأضاف أنه شرح لها آلية لرمي الطفل من الشرفة، حتى يلتقطه دون أن يسقط على الأرض، مشيراً إلى أن الأم ألقت بالطفل من الطابق الثاني، وتمكن من التقاطه، لقرب مسافة الشرفة من الأرض، دون أن يصاب بأي أذى.

وتابع أنه وضع الطفل جانباً بعد أن تأكد من سلامته، ثم ساعد الأم على القفز من الشرفة من خلال إرشادها إلى طريقة للقفز حتى لا تصاب بالأذى، واستطاعت الأم القفز فوق سيارة، مشيراً إلى أنه بقي برفقة الأم والطفل إلى حين قدوم الإسعاف والدفاع المدني، ليطمئن عليهما.

وأشار إلى أنه يعمل في المنطقة الصناعية بمهنة ميكانيكي، مؤكداً أن ما قام به يعد واجباً اجتماعياً.

وأكد العميد راشد جاسم مجلاد، أن الإدارة تحرص على تكريم من يقومون بأعمال بطولية تسهم في الحد من وقوع الحوادث والوفيات، مشيراً أن نور الحق قام بعمل بطولي يستحق التكريم.

وأهاب بدور الجمهور في بعض الأحيان بتقديم المساعدة لمن يتعرض للحوادث البسيطة إلى حين وصول الدعم من الجهات الرسمية، مشيراً إلى أهمية أخذ تدابير السلامة، وتطبيق خطط الإخلاء في المباني السكنية، والتأكد من تخزين المواد في أماكنها الصحيحة، واستخدام مخارج الطوارئ في حال وقوع الحرائق.

وكان حريق شب في منطقة النعيمية، نتيجة احتراق غسالة وثلاجة في ممر البناية، أدى إلى انتشار دخان كثيف، وتسبب في تلوث البناية، فتحركت سيارات الدفاع المدني والإنقاذ والإسعاف الوطني إلى موقع الحادث، وأخلت البناية من السكان، وسيطرت على الحريق.

وأسفر الحادث عن إصابة الأم ورجل عربي ألقى بنفسه من الطابق الأول لينجو من الدخان المتصاعد من آثار الحريق، ونتج عنه تعرضه لإصابات مختلفة، ونقلا على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم.

طباعة