4937 شكوى مستهلكين في الشارقة العام الماضي

أكدت دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة، معالجة 4937 شكوى، تلقتها عبر حماية المستهلك من خلال العام الماضي، بزيادة 10%، مقارنة بـ4527 شكوى عام 2017، مشيرة إلى حرص الأقسام المختصة في الدائرة على حل الشكاوى بأسرع وقت ممكن، تنفيذاً لاستراتيجية الدائرة الخاصة بتحسين الأداء والتعامل مع الشكاوى بالسرعة الممكنة.

وقال رئيس الدائرة، سلطان عبدالله بن هدة السويدي، لـ«الإمارات اليوم» إن الدائرة حرصت على معالجة الشكاوى في أسرع وقت ممكن، تنفيذاً لاستراتيجيتها الداعية لتحسين رضا وولاء المتعاملين والشركاء الرئيسين، من خلال تبني أفضل الممارسات في الإجراءات ونظم الجودة لتطوير الأداء.

وأشار إلى أنه تم تنفيذ حملات توعية عدة خلال العام الماضي، بهدف توعية المستهلكين والمستثمرين، والتأكد من سلامة المنتجات المعروضة في الأسواق ومطابقتها المواصفات المعتمدة، لتوفير الأمان الاستهلاكي في أسواق الإمارة، لافتاً إلى أن الدائرة تعمل على تكثيف الحملات الرقابية في الأسواق بشكل منتظم، عبر خطة ميدانية شاملة ينفذها على مدار العام فريق العمل المختص من الضباط التجاريين في إدارة الرقابة والحماية التجارية، للتأكد من سلامة جميع الممارسات الاقتصادية في الأسواق، ولنشر الوعي بين التجار والمستهلكين، ومكافحة كل مظاهر الغش التجاري، والحد من الممارسات السلبية التي قد يلجأ إليها بعض التجار.

من جانبه، أفاد نائب مدير إدارة الرقابة والحماية التجارية، سالم السويدي، بأن عدد الشكاوى التي وردت إلى الدائرة بلغت 4937 شكوى خلال العام الماضي، مقارنة بـ4527 شكوى في عام 2017. وتصدرت شكاوى حماية المستهلك بـ4076 شكوى قائمة، في حين بلغت 3725 شكوى في 2017، تليها الغش التجاري بـ419 شكوى مقابل 391 شكوى في 2017.

وأكد أن الزيادة الملحوظة في أعداد شكاوى حماية المستهلك دليل على نجاح جهود الدائرة في توعية المستهلكين والمستثمرين بحقوقهم وواجباتهم.

طباعة