خليجي يشرع في قتل آخر داخل مطعم

أجّلت محكمة استئناف أبوظبي أمس، محاكمة شاب خليجي، متهم بطعن خليجي آخر بسكين في يده وصدره، إلى 6 يناير المقبل.

وكانت محكمة أول درجة أصدرت حكماً بإدانة المتهم عن جريمة الشروع في القتل بالحبس لمدة ثلاث سنوات وتغريمه 100 ألف درهم، وألزمته بأن يؤدي للمجني عليه 30 ألف درهم على سبيل «حكومة العدل».

وخلال الجلسة، حضر دفاع المتهم، فيما لم يحضر المتهم من محبسه، نظراً لظروف مرضية، كونه مصاباً «بالإنفلونزا»، وطالبت المحامية هدية حماد، الحاضرة مع المجني عليه، بزيادة قيمة التعويض إلى الحد الذي يفي بالأضرار المادية والأدبية الجسيمة التي لحقت به، مشيرة الى أن المبلغ المقضي به لا يتناسب مع ما أصاب المجني عليه من ضرر.

وتعود تفاصيل القضية إلى حدوث مشاجرة في مطعم بين المتهم والمجني عليه، نتيجة خلافات سابقة بينهما، إذ أظهرت التحقيقات أنه خلال وجود المجني عليه في مطعم مع أصدقاء له شاهد المتهم جالساً في المطعم نفسه، فتوجه إليه لمعاتبته عما وقع بينهما سابقاً، وطلب منه مرافقته إلى الخارج لتصفية الأمور بينهما، وعقب خروجهما، تجدد الخلاف ونتج عنه قيام المتهم بطعن المجني عليه بسكين في يده وصدره، وفقاً لما جاء في تقرير الطب الشرعي.

طباعة