إفريقية تصب مادة حارقة على وجه آسيوية وتصيبها بالعمى

باشرت محكمة الجنايات في دبي محاكمة امرأة إفريقية، تبلغ 30 عاماً، رشت امرأة آسيوية ورجلاً إفريقياً بمادة حمضية حارقة، شوهت وجه المرأة كلياً، وسببت لها عمى كاملاً، فيما أحدثت في الرجل إصابات طفيفة، بسبب اشتعال الغيرة في صدرها إثر مشاهدتها لهما معاً على السرير.

وقالت المجني عليها، البالغة 48 عاماً، إنها توجهت إلى سكن المجني عليه لإحضار حذاء كانت قد نسيته في غرفته، وعند وصولها إلى هناك طلبت دخول الحمام، لكن كان هناك شخص في داخله، فجلست على طرف سرير المجني عليه، الذي كان يشاهد الكمبيوتر. وفي هذه الأثناء، فوجئت بالمتهمة تدخل إلى الغرفة وهي تحمل غالوناً بلاستيكياً أبيض، وتصب محتواه على رأسها، مضيفة أنها شعرت بالمادة الحارقة تسيل على وجهها ويديها ورجليها، فحاولت الدخول إلى الحمام بسرعة لتخفيف الألم، لكنها لم تتمكن من ذلك، فاصطحبها المجني عليه إلى مستشفى. وعلى الرغم من معالجة حروقها وترقيع الجلد، فهي لا تستطيع الرؤية حالياً. وذكر المجني عليه أنه كان مستلقياً على سريره وتجلس أمامه المجني عليها، عندما فوجئ بالمتهمة ترش المادة الحارقة عليهما، مضيفاً أن المتهمة فرت هاربة، فيما سارع في حمل المجني عليها إلى المستشفى.

طباعة