مخالفة 10 محال تجارية وإنذار 32 منشأة غير ملتزمة بالاشتراطات بالذيد - الإمارات اليوم

مخالفة 10 محال تجارية وإنذار 32 منشأة غير ملتزمة بالاشتراطات بالذيد

نفذت بلدية مدينة الذيد، ممثلة في شعبة الرقابة الصحية والبيئية التابعة لقسم الصحة العامة، حملة على المحال والورش الكائنة بالمدخل الشرقي لمدينة الذيد، تضمنت (44) موقعًا لمنشآت، تنوعت أنشطتها ما بين بيع قطع غيار السيارات والدراجات وإصلاحها، وتجارة السكراب والخردة المعدنية، وغيرها من الأنشطة، حيث أسفرت عن توجيه (32) إنذاراً وتحرير (10) مخالفات، فيما تبين التزام (12) موقعًا بالاشتراطات المطلوبة.

وأشار مدير بلدية مدينة الذيد علي مصبح الطنيجي إلى أن هذه الحملات تأتي في إطار جهود البلدية التي تولي اهتماماً كبيراً بالبيئة، بما يتماشى مع الرؤية الشاملة لإمارة الشارقة التي تضع حماية البيئة وتهيئة أجواء مثالية بالإمارة في مقدمة أولوياتها، واتساقًا مع دور البلدية الرقابي والتوعوي المتمثل في الحفاظ على المظهر العام للمدينة ورفع مستوى الوعي البيئي لدى فئات المجتمع كافة، لاسيما العاملين في المنشآت الصناعية، وإلزامها بتطبيق أعلى معايير ومتطلبات السلامة المهنية والبيئية.
 
وتابع أن الحملة التي نفذها مفتشو شعبة الرقابة الصحية والبيئية التابعة لقسم الصحة العامة بالتنسيق مع قسم السلامة والتفتيش البلدي، تضمنت (44) موقعًا لمنشآت، تنوعت أنشطتها ما بين بيع قطع غيار السيارات والدراجات وإصلاحها، تجارة السكراب والخردة المعدنية، وغيرها من الأنشطة، حيث أسفرت عن توجيه (32) إنذاراً وتحرير (10) مخالفات، فيما تبين التزام (12) موقعًا بالاشتراطات المطلوبة.
 
ولفت الطنيجي إلى وجود مسح ميداني يتضمن أسماء المؤسسات ذات الصلة بالأنشطة البيئية تتضمن جميع البيانات الخاصة بها، حيث يتم حصر جميع الملاحظات التي تخص كل منها، ومن ثم منحها مهلة مناسبة لتصويب الأوضاع وفق اشتراطات السلامة البيئية المقررة.
 
وأردف أن أن هذه الحملات تتم بشكل دوري ومفاجئ لضمان التزام أصحاب المنشآت بالقوانين واللوائح المنظمة لعملها وعدم مخالفتها للنظم واللوائح، انطلاقاً من حرص البلدية الدائم على توفير بيئة نظيفة وآمنة والارتقاء بالخدمات المقدمة وتطويرها والنهوض بها داخل مدينة الذيد، التي تعد عاصمة المنطقة الوسطى من إمارة الشارقة.

طباعة