السجن سنة لمدير متهم بهتك عرض عاملتين بالإكراه - الإمارات اليوم

هدّدهما بإنهاء خدماتهما

السجن سنة لمدير متهم بهتك عرض عاملتين بالإكراه

قضت محكمة الجنايات في دائرة محاكم رأس الخيمة، أخيراً، بسجن مدير مصبغة (عربي)، سنة، وإبعاده عن الدولة بعد قضائه فترة العقوبة، بتهمة هتك عرض عاملتين بالإكراه، بعدما هدّد المجني عليهما بإنهاء خدماتهما إن لم تنصاعا لرغباته.

وكانت النيابة العامة وجهت للمتهم تهمة هتك عرض المجني عليهما بالإكراه، حيث أجلس الأولى على رجله وتحسّس مناطق حسّاسة من جسدها، وقبّل الثانية وتحسّس أجزاء من جسدها، تحت تهديد إلغاء إقامتهما.

واعترف المتهم بهتك عرض المجني عليهما بالرضا، نافياً أن تكون الجريمة وقعت بالإكراه، وكان محامي المتهم دافع في جلسة المرافعة ببطلان أدلة الثبوت الواردة بأمر الإحالة، ودفع بتلفيق وكيدية الاتهام لتوافر عنصر الرضا، كما دفع بإنكار المتهم عنصر الإكراه.

وتمسك الدفاع بأقوال شهود النفي في القضية، موضحاً أن اتهامات الشاكيتين كيدية لأنهما لم تستغيثا أثناء هتك عرضهما بالإكراه، كما أنه لا توجد أي آثار للمقاومة أثناء ارتكاب الواقعة، ما يؤكد عدم معقولية الواقعة.

ولفت إلى أن تراخي الشاكيتين في الإبلاغ عن الواقعة، وخروجهما مع المتهم في الليلة نفسها إلى المقهى لتدخين الشيشة، يدل على كيدية الاتهامات الموجهة إليه من قبلهما، متابعاً أن جميع الشهود في القضية أكدوا أن الحالة النفسية والجسدية للشاكيتين بعد خروجهما من الاجتماع مع المتهم في مكتبه يوم الواقعة، هي حالتهما نفسها قبل دخولهما للاجتماع، إذ لم يظهر عليهما خوف أو ارتكاب يدل على تعرضهما لهتك العرض بالإكراه.

وأضاف أن الشاكيتين أفادتا خلال تحقيقات النيابة والشرطة بأنهما لم تبلغا عن الواقعة في الوقت نفسه لخوفهما من الطرد من العمل، مؤكداً أن أقوالهما غير صحيحة، لأنهما تركتا العمل بعد تقديم البلاغ ضد المتهم وتوقيفه بناءً على الاتهامات الموجهة إليه.

طباعة