شرطة أبوظبي تنقذ طفلة حشرت داخل مركبة ذويها

أنقذت عناصر فرق التدخل السريع في مديرية الطوارئ والسلامة العامة بقطاع العمليات المركزية بشرطة أبوظبي طفلة، حشرت داخل مركبة ذويها في منطقة البندر بجزيرة ياس.

ودعا مدير قطاع العمليات المركزية اللواء علي خلفان الظاهري، إلى ضرورة الحرص على سلامة الأطفال وعدم تركهم داخل المركبات بمفردهم، بوضعية قد تتسبب في وفاتهم أو تعرضهم للمخاطر.

وأوضح أن ترك الأطفال بمفردهم داخل المركبة يشكل خطورة بالغة قد تؤدي إلى الوفاة نتيجة لإهمال الأسرة وعدم إدراكها لهذه السلوكيات السلبية، مشيراً إلى أن الطفل قد يغلب عليه النعاس ويقضي فترة طويلة في المركبة وهي مغلقة، مع نقص في كميات الأوكسجين وارتفاع حرارة الجو خلال الصيف.

وأكد حرص شرطة أبوظبي على تعزيز التوعية للأسر، ومختلف شرائح المجتمع، وحث أولياء الأمور على تحمل مسؤولياتهم تجاه أطفالهم، باتخاذ احتياطات السلامة الكفيلة بالحد من حوادث الأطفال في المركبات.

وأعرب والد الطفلة عن بالغ شكره وتقديره إلى شرطة أبوظبي على سرعة الاستجابة، مشيداً بجهودها في إنقاذ ابنته.

وكان مركز القيادة والتحكم بإدارة العمليات تلقى بلاغاً يفيد بوجود طفلة بمفردها داخل مركبة ذويها في منطقة البندر بأبوظبي. وعلى الفور تحركت عناصر من التدخل السريع ،ودوريات الشرطة المختصة ، إلى الموقع وتعاملت مع الحادث خلال زمن قياسي.