متهم يعترف بقتل زميله لخلاف مالي في الشارقة - الإمارات اليوم

متهم يعترف بقتل زميله لخلاف مالي في الشارقة

نظرت محكمة جنايات الشارقة في قضية متهم فيها (م.ح) يبلغ من العمر 47 عاماً من الجنسية الآسيوية بتهمة القتل العمد، بعد أن أقدم على قتل زميله داخل إحدى سكنات العمال، حيث اعترف أمام المحكمة بقتل زميله بسبب خلاف حصل بينهما.

وتعود تفاصيل القضية إلى ورود بلاغ إلى مركز شرطة الصناعية بالشارقة، بوجود شخص داخل مستشفى القاسمي، تم إسعافه بواسطة الإسعاف ملطخاً بالدم، وحالته هستيرية، ويوجد به بعض التشنجات، ويقول إنه قتل زميله، وعلى الفور توجهت فرق التحريات إلى المستشفى، وبعد استجوابه اتضح من أقواله أنه قام بقتل زميله داخل غرفة بالسكن اللذان يسكنان فيه بإحدى المناطق الصناعية بسبب خلاف مالي، ما أدى إلى تبادل الضرب بين المتهم والمجني عليه، ووفاة المجني عليه.

وواجهت المحكمة المتهم بالتهمة المنسوبة إليه بقتل شخص آخر عمداً، فاعترف بقتله، وطالب بأجل لا يقل عن شهر للتواصل مع أولياء الدم.

واستمعت المحكمة، خلال الجلسة، إلى شاهدي الإثبات اللذين يعملان في شرطة الشارقة، إذا أكد الأول أنه شاهد المتهم الماثل أمام المحكمة في المستشفى ملطخاً بالدم، بعد أن ورد بلاغ من غرفة العمليات إلى مركز شرطة الصناعية، يفيد بوجود شخص في المستشفى توجد فيه إصابات في جميع أنحاء جسده، مشيراً إلى أنه في الوقت نفسه أيضاً ورد بلاغ يفيد بوجود جثة في سكن للعمال، لافتاً إلى أنه عندما كان في المستشفى وسأل المتهم ما الذي فعل به هذا، قال إنه قام بالتشاجر مع زميله بالسكين وقتله.

فيما أكد الشاهد الثاني أنه شاهد المتهم في المستشفى والذي تم إحضاره بواسطة الإسعاف، وكان ينزف، مضيفاً أنه سأل المسعف الذي أسعفه من أين تم إحضاره، فأجابه من سكن عمال في المنطقة الصناعية، لافتاً إلى أنه قام باستجواب المتهم داخل غرفة العلاج عن أسباب إصابته، وكان المتهم يردد ويؤكد أنه قتل زميله في السكن.

وواجهت المحكمة المتهم بأقوال الشهود، وأكدها جميعها، بدورها أجلت المحكمة القضية إلى تاريخ 12 سبتمبر المقبل، للتواصل مع أولياء الدم.

• المتهم طالب المحكمة بأجل لا يقل عن شهر للتواصل مع أولياء الدم.

طباعة