<![CDATA[]]>
<

تم ضبطهم من طرق داخلية وأمام مساجد ومحال تجارية

شرطة الشارقة تضبط 113 متسـولاً

تمكنت الأجهزة الأمنية بإدارة التحريات والمباحث الجنائية في شرطة الشارقة، من إلقاء القبض على 113 متسولاً، منهم 69 من الرجال و44 من النساء، تم ضبطهم من الطرق الداخلية ومن أمام عدد من المساجد والمحال التجارية بالإمارة، في إطار مبادرتها لمكافحة ظاهرة التسول، التي أطلقتها القيادة العامة لشرطة الشارقة، مطلع شهر رمضان، تحت شعار «كافح التسول وساعد من يستحق».

69

متسولاً من المضبوطين

رجال، و44 نساء.

وقال مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية، العقيد إبراهيم مصبح العاجل، إن «هذه الحملة تأتي تنفيذاً لتوجه وزارة الداخلية، ومواصلة لجهود شرطة الشارقة في القضاء على هذه الظاهرة الدخيلة على مجتمع الإمارات، التي تنتشر في أيام شهر رمضان، خصوصاً على الأسواق التجارية والمساجد».

وأشار إلى أن «المصلين يتسابقون على تقديم أعمال الخير من تبرعات مالية وعينية إلى المحتاجين، فينتهز المتسولون هذا الشهر - الذين يعملون تحت مجموعة من ضعاف النفوس تعمل على جلبهم من خارج الدولة خلال هذه الأيام المباركة - لممارسة التسول، ما يشكل خطورة كبيرة على أفراد المجتمع».

وقال إن «خطورة هذه الظاهرة تكمن في أن بعض المتسولين إذا لم يتحصل على الأموال قد يلجأ إلى السرقة، أو إيذاء الغير للحصول على الأموال».

وناشد العاجل المجتمع التعاون مع الشرطة بالإبلاغ عن أي حالة من حالات التسول يتم رصدها عبر قنوات الاتصال التي توفرها شرطة الشارقة، من خلال الأرقام (80040) و(901)، وأن يكون تبرعهم عبر الجمعيات والمؤسسات الخيرية المعتمدة بصورة رسميه من قبل الجهات الحكومية.