السويدي: «الداخلية» تقود حرباً شاملة على تجار السموم

إحباط تهريب 11 طن مخدرات خلال 2013

تم خلال يوليو وأغسطس الماضيين إحباط محاولتي تهريب كبسولات تحوي كيلوجراماً من الهيروين. من المصدر

كشف مدير عام الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في وزارة الداخلية، العقيد سعيد السويدي، أنه تم خلال العام الماضي ضبط وإحباط تهريب أكثر من 11 طناً من المخدرات المتنوّعة، مشيراً إلى أن «تلك الكمية كانت كفيلة، حال تسربها إلى أي مجتمع، بتحطيم آلاف الأبرياء من النشء وغيرهم، لولا يقظة عناصر المكافحة، ومعهم الشرفاء من أبناء الوطن الذين يعاونون الوزارة التي تقود حرباً شاملة على تجار السموم».

واعتبر السويدي، في بيان صحافي أمس، أن ما حققته الوزارة رصيد جديد يضاف إلى سجل الإمارات الحضاري الحافل واللائق بسمعتها العالمية الطيبة، متوعداً بأن تبقى الإدارة والتشكيلات الحكومية والخاصة المعنية بالتوعية والمكافحة، سيفاً مسلطاً على رقاب المجرمين والطامعين، وحاجز صد للعابثين.

تجفيف منابع السموم

قالت وزارة الداخلية إن «من يفقد عزيزاً جراء إغوائه على الإدمان من قبل أحد الضالعين، يدرك أهمية تشددنا في هذا الصدد، كما يدرك أهمية برامج التوعية التي نقوم بها دورياً لتحصين المجتمع وكسب ثقة المتعاونين، بغية تجفيف منابع تلك السموم، والضرب على يد المروّجين والمنتجين».

وفي التفاصيل، قال السويدي إن «معلومات وردت، في فبراير الماضي عن اعتزام عصابة في باكستان تهريب كمية من الحشيش تقدر بنحو ثلاثة أطنان، فتم تمرير المعلومات إلى جهاز مكافحة المخدرات هناك، ما أدى إلى ضبط 3008 كيلوغرامات من الحشيش في كراتشي، والقبض على اثنين من المتهمين كانا يخططان لتهريبها إلى دولة أخرى»، لافتاً إلى أنه في سبتمبر الماضي، وردت معلومات أخرى، بوجود كمية من مخدر الحشيش مخبأة في كراتشي، وبعد جهود استمرت أشهراً عدة، تمكنت السلطات الباكستانية من مصادرة 603 كيلوغرامات من الحشيش، وكمية أخرى من المادة نفسها تم ضبطها لاحقاً تزن 540 كيلوغراماً.

وأضاف أنه «تم التعاون مع جهاز مكافحة المخدرات في إيران وضبط سفينة بحرية في المياه الإقليمية للجمهورية، كانت بصدد تهريب كميات متنوّعة من الهيروين والأفيون والحشيش، بلغ إجمالي وزنها 7.2 أطنان، وكان على متنها عصابة مكونة من أربعة أشخاص، كانت تخطط لتهريبها إلى دول الخليج وإفريقيا عبر البحر».

وأوضح أنه «على المستوى الخليجي، تم خلال شهري يوليو وأغسطس الماضيين إحباط محاولتي تهريب كبسولات تحوي مخدر الهيروين، تزن في كل عملية نصف كيلوغرام، وتم إلقاء القبض على الناقلين بالتعاون مع الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بسلطنة عمان، مشيراً إلى أن ذلك جاء في إطار التصدي المشترك لناقلي المخدرات على شكل كبسولات يتم بلعها من قبل الناقل، وجلبها وترويجها في دول مجلس التعاون الخليجي».

ولفت إلى أنه تم أيضاً التعاون مع جهاز مكافحة المخدرات في المملكة العربية السعودية الشقيقة، في ضبط ناقل من جنسية دولة آسيوية بحوزته 769 غراماً من الهيروين، كان ينوي إدخالها المملكة، في نوفمبر الماضي، حيث توفرت معلومات حول اعتزامه تهريب كمية من الهيروين إلى إحدى دول مجلس التعاون، وتم تعميم بيانات المشتبه فيه على جميع مطارات ومنافذ دول المجلس، وتمكنت السلطات القطرية من القبض عليه، وضبط 105 كبسولات من الهيروين تزن نحو كيلوغرام.

طباعة