وفاة شخص وإصابة آخر في حادث تصادم برأس الخيمة

مرافق سائق السيارة تعرض لإصابات متفاوتة. من المصدر

لقي شخص مصرعه متأثراً بجروحه العميقة فيما أصيب آخر بإصابات متفاوتة بعد تعرضهما لحادث تصادم بإحدى الطرق في رأس الخيمة.

وأوضح مدير عام العمليات المركزية بشرطة رأس الخيمة، العميد غانم أحمد غانم، والذي انتقل لموقع الحادث على الفور، ويرافقه مدير إدارة المرور والدوريات،العقيد علي سعيد العلكيم، وعدد من الضباط، أن الحادث وقع نتيجة تصادم بين سيارة المتوفي وشاحنة كانت تسير في مسارها الصحيح في منطقة أذن باتجاه شارع الطويين، ثم فوجئ سائق الشاحنة "من جنسية دولة آسيوية"، كما أفاد في التحقيقات المبدئية، بمركبة تأخذ فتحة الدوران دون التأكد من خلو الطريق من المركبات القادمة من الإتجاه الآخر، وحاول تفاديها إلا أنه لم يتمكن، وأسفر عن انحرافه وتدهور الشاحنة ثم استقرارها فوق المركبة وهي من نوع صالون، ما أدى إلى مصرع سائقها، من جنسية دولة عربية، وأصيب مرافقه من نفس جنسيته بإصابات متفاوتة.

وأكد مدير عام العمليات المركزية بشرطة رأس الخيمة أن عدد من الدوريات وسيارات الإسعاف والإنقاذ وعدد من الضباط انتقلت إلى موقع الحادث، وتم انقاذ المحاصرين في المركبة وإخراجهم بشكل سريع باستخدام أحدث الأدوات والأجهزة التي تم توافرها في قسم الإسعاف والإنقاذ والتعامل مع الحادث، وتم نقل جثة المتوفي للمستشفى تمهيداً لتسليمها لذويها لإتمام مراسم الدفن، فيما تم نقل المصاب الآخر للمستشفى لتلقي العلاج اللازم بعد إجراء الإسعافات الأوليه له، وتم نقل ملف الحادث للجهات المختصة لإستكمال الإجراءات القانونية اللازمة.

وناشد مدير عام العمليات المركزية جميع قائدي المركبات بضرورة اتباع القواعد المرورية تجنباً لوقوع مثل تلك الحوادث الجسيمة في الأرواح وذهاب أشخاص أبرياء لا ذنب لهم، مؤكداً حرص القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة على توعية جميع أفراد المجتمع بكافة فئاتهم العمرية، حول الثقافة المرورية وخلق جيل واع ومدرك بأهمية القيادة الآمنة على الطرق من خلال السير بالسرعات القانونية المحددة لكل طريق، مع مراعاة الإنتباه للطريق دون سواه والتأكد من خلوه من المركبات.


 

طباعة