2227 مخالفة انتهاك لمواقف «المعاقين» وفوهات الحريق بالشارقة

بعض السائقين يستخدمون المواقف المخصصة لذوي الإعاقة. من المصدر

كشف مدير إدارة المرور والدوريات بالإنابة في شرطة الشارقة، المقدم أحمد بن درويش، أنه خلال العامين الماضيين، بلغ عدد مخالفات وقوف المركبات أمام فوهات الحريق والأماكن المخصصة لذوي الإعاقة 2227 مخالفة، مشيراً إلى أن نسبة المخالفات كانت تزاد بعد العاشرة مساء، اعتقاداً من المخالفين غياب الرقابة في فترة الليل.

وقال بن درويش، في بيان صحافي أمس، إن «هذا اعتقاد خاطئ، لأن دوريات الشرطة المكلفة بالسهر ليلاً تراقب مثل هذه المخالفات وتعاقب مرتكبيها، مطالباً من يشاهد مركبة مخالفة بالاتصال بغرفة العمليات لاتخاذ الإجراءات اللازمة حيالها»، مشيراً إلى ضرورة تعاون المجتمع مع الأجهزة الشرطية للتصدي لتلك المخالفات.

وأضاف أن «الغرامة المقررة لتلك المخالفة تبلغ 1000 درهم، بالإضافة إلى أربع نقاط مرورية طبقاً للمادة 23 من قانون المرور، لأنها تعد انتهاكاً لحقوق الآخرين وسلوكاً غير حضاري، فمواقف ذوي الإعاقة مخصصة لغرض إنساني، وهو خدمتهم وتسهيل حياتهم وحركتهم، أما وقوف المركبات أمام فوهات الحريق فيعرقل عمل وحدات الدفاع المدني، الذي يعد لها عامل الوقت مهماً جداً حتى تؤدي واجباتها على أكمل وجه»، مشدداً على ضرورة التزام السائقين بقوانين السير والمرور.

وأوضح أن «عدداً كبيراً من هذه المخالفات تم بصورة طبيعية من خلال ركن البعض مركباتهم في مواقف ذوي الإعاقة بحجة عدم وجود أماكن أخرى، في حين تم هناك مخالفات احتيالية، يستخدم مرتكبوها علامات مضللة تدل على أن السيارة لمعاق على غير الحقيقة».

وتابع «أما بخصوص المخالفات المسجلة للوقوف أمام فوهات مضخات الإطفاء، فقد أبلغ عنها أفراد من الجمهور استشعروا خطر الوقوف أمام هذه المضخات، ورأوا في هذه التصرفات خرقاً فاضحاً للقوانين ينبغي وضع حد له، كما سجلت وحدات الدفاع المدني بعض المخالفات التي عرقلت عملها، وأدت إلى إعاقة التدخل المبكر للتعامل مع الحريق، بالإضافة لمخالفات رصدتها الدوريات المرورية والأمنية».

 

طباعة