السجن وإيداع الأحداث والتوبيخ لـ 3 شبّان أطلقوا النار على رجل

قضت محكمة جنايات الفجيرة، أمس، برئاسة القاضي سعيد عبدالله مسعود، وعضوية المستشارين سعيد بحبوح، والشيخ بن داهي، بإيداع المواطن (ح.خ) 17 سنة، دار رعاية الأحداث، والسجن ثلاث سنوات للمواطن (ع.ع) 20 سنة، وتوبيخ المواطن (م.ر) 18 سنة، وتسليمه إلى ولي أمره، بتهمة اطلاق النار على العامل (ش.م) أفغاني، اثناء تأدية عمله في صيانة مسكن في منطقة مسافي الفجيرة.

وتفاصيل القضية تعود إلى يوليو الماضي أثناء نوم المتهمين في منزلهم، سمعوا ضجيجاً في البيت المجاور، وهو قيد الإنشاء، فخرج أحدهم ووجد العامل (ش.م) منهمكاً في عمله فطلب منه التوقف عن العمل والعودة في وقت لاحق، لأنهم نائمون ولا يرغبون في أي إزعاج، ولكن العامل لم يكترث ورفض الاستجابة وعاود عمله، فعادوا إليه وترصدوا له بإحضارهم سلاحاً نارياً يستخدم في الصيد، وأطلق المتهم الأول عياراً نارياً قاصداً قتله، فأحدث به اصابات بليغة، منها طلقتان في الصدر، وطاشت طلقة ثالثة واصابت سور البيت.

وتلقى مركز شرطة مسافي بلاغاً من مركز مسافي الصحي بوصول مصاب بطلق ناري عبارة عن رصاصتين في الصدر كادت تودي بحياته، وتم التحقيق في الواقعة وضبط المتهمين الثلاثة الذين اعترفوا بجريمتهم، وأحالتهم النيابة العامة الى محكمة الجنايات التي قضت بالحكم السابق.

طباعة