المتّهم بهتك عرض طفلة رأس الخيمة يُنكر الجريمة

أجّلت محكمة الجنايات في رأس الخيمة برئاسة المستشار بلال عبدالباقي قضية هتك عرض الطفلة (ش.ك)، من جنسية أجنبية، البالغة من العمر خمس سنوات، من قبل عامل صيانة من الجنسية البنغالية يدعى (ب.ع) إلى 10 مارس المقبل، لمواصلة التداول في ملف القضية بعد إنكار الجاني التهم المنسوبة إليه أمام أعضاء محكمة الجنايات.

وقال عبدالباقي لـ«الإمارات اليوم» إن الجاني اعترف في تحقيقات النيابة بتحرّشه بالطفلة ولمس المناطق الحساسة في جسدها، وتقرير المختبر الجنائي أثبت تعرّض الطفلة لهتك عرض من خلال وجود «سائل منوي» للمتهم على فراشها، موضحاً أن فحص «DNA» الذي أجرته النيابة يعود إلى الجاني وحده.

وتعود تفاصيل القضية إلى 13 ديسمبر الماضي، عندما فوجئت (أ.ك) والدة الطفلة المجني عليها، بقيام العامل البنغالي الذي تم استدعاؤه لإنجاز أعمال صيانة للمنزل، بهتك عرض طفلتها أثناء نومها في المنزل بمفردها، بعد خروج الأم مع عامل آخر لشراء بعض الأدوات اللازمة لعملية الصيانة، وأصيبت الأم بصدمة وطعنت المتهم بسكين المطبخ.

واستدعت الأم الشرطة وتوجهت دوريات الشرطة إلى مكان الحادث وألقت القبض على المتهم، وتم تحويل ملف القضية إلى النيابة العامة.

طباعة