ربط زيادة رسوم الدراسة برواتب معلمي «الخاصة»

اختبارات وطنية لقياس مدى تحصيل الطلاب. من المصدر

قررت وزارة التربية والتعليم إجراء اختبارات وطنية في ابريل المقبل لجميع الفصول على مستوى الدولة على جميع المراحل الدراسية، لقياس تحصيل الطلاب في المدارس الحكومية والخاصة.

وكشف مدير عام الوزارة راشد سالم لخريباني النعيمي، عن توجه الوزارة العام المقبل لربط موافقتها على زيادة الرسوم الدراسية في المدارس الخاصة بزيادة رواتب معلميها لرفع مستوى الخدمة التعليمية في هذه المدارس .

وقال إن الوزارة بصدد إجراء تقويم شامل للمدارس الحكومية والخاصة من خلال إدارة الاعتماد الأكاديمي، بالتعاون مع ثلاث شركات عالمية لوضع مؤشر استراتيجي وتقويم شامل يساعد المدرسة على تطوير أدائها، لافتا إلى أن التقويم سيشمل هذا العام 70 مدرسة، منها 25 مدرسة ستخضع لعملية تقويم أوسع، ستستمر لمدة خمسة أيام، بهدف إجراء مراجعة كاملة لـ 12 معيارا، هي مجموع أداة تقويم الوحدة المدرسية.

وعن معايير المراقبة والتقويم، أشار إلى أنها تشمل أسلوب إدارة المدرسة، ومستوى الحضور في الحصص، ووجود عيادة مدرسية بمواصفات جيدة، وطريقة القيادة في المدرسة، ومدى التزام المعلمين، والتنمية المهنية، والرعاية الطلابية، والتزام المدرسة بتطبيق المناهج بالشكل الصحيح، وتقويم الهيئات المساعدة، وعلاقة المدرسة بالمجتمع، كما يشترك في التقويم الطلاب وآباؤهم.

وأضاف أن الوزارة ستقوم سنويا 70 مدرسة بصورة شاملة، من ضمنها 25 مدرسة تقويما دقيقا في الربع الأخير لكل عام، من خلال فريق تربوي مشكل من خبراء عالميين وآخرين من داخل الوزارة.

وأشار إلى أن هناك معايير محددة لجميع المدارس، على اختلافها، ستشتمل على إجراء اختبارات عالمية تسمى (pisa) للطلبة في سن 15 عاما لثلاث مواد، هي العلوم والرياضيات واللغة.

وأضاف ان الاختبار (pisa) يعد من أكبر الاختبارات العالمية للوقوف على مستوى التعليم في الدولة المحددة بالنسبة إلى المستوى العالمي، لافتا إلى أن عملية الاختبار ستكون من خلال عينة عشوائية لعشرة آلاف طالب من الصف التاسع تختارهم منظمة التعاون الاقتصادي.

وذكر أن الوزارة أوفدت خبراء مواطنين لتلقي دورات تدريبة في كل من ألمانيا ومصر للمشاركة مع المؤسسات العالمية في عملية التقويم، وقياس مستوى تحصيل الطلبة في الدولة، لافتا إلى أن تلك الاختبارات تتوافق مع المعايير العالمية، حيث يتم تطبيقها في الدول المتطورة في مجال التعليم، مشيرا إلى أن كلا من قطر والأردن ستجري الاختبارات نفسها.
طباعة