مركز صحي جديد في «ند الحمر»

 دشن مدير عام هيئة الصحة في دبي، قاضي سعيد المروشد، أمس، الأعمال الإنشائية لمركز ند الحمر الصحي.

وقال المروشد للصحافيين أمس إن «تكلفة المركز التقديرية تصل إلى نحو 52 مليون درهم، ويخدم أكثر من 30 الف نسمة في المنطقة»، مشيرا إلى انه «سيزود بأحدث الأجهزة والمعدات الطبية القادرة على التشخيص الدقيق للحالات المرضية».

وتابع «ستوفر الهيئة كوادر طبية متميزة ومؤهلة لتقديم خدمات صحية شاملة تتماشى مع المعايير العالمية في التعامل مع المرضى». ولفت إلى أن «المركز يضم العديد من العيادات التي تعنى بصحة الأم والطفل وأمراض العيون وفحص النظر والأنف والأذن والحنجرة والأمراض الجلدية وعيادات الأسنان والتثقيف الصحي، وقاعات الانتظار».

وأضاف أنه «سيضم غرفاً للسجلات الطبية، الى جانب الصيدلية والاستقبال والعيادات المخصصة للرجال والنساء وغرف الاستشارة». وأوضح المروشد أن «المشروع يأتي ضمن خطة الهيئة لبناء العديد من المراكز الصحية والمشروعات الطبية خلال العام الجاري للمساهمة في تأهيل وتنمية عدد من المناطق الجديدة في الامارة، وتزويدها بالخدمات الصحية المتطورة»، لافتا إلى أنه «يأتي تنفيذا لتوجهات حكومة دبي بتنمية تلك المناطق وفقا لتناميها السكاني».

وأعلن أن «الخطة الاستراتيجية للهيئة تقضي بإنشاء سلسلة من المشروعات الصحية، والتوسع في تقديم الخدمات الطبية تماشيا مع النمو السكاني المطرد والمتوقع لإمارة دبي خلال المرحلة المقبلة». وأوضح أن «البرنامج السنوي للهيئة يراعي الأولوية في تنفيذ المشروعات أو تطوير مراكز الرعاية الصحية الأولية القائمة حاليا طبقا للاحتياجات الفعلية للمناطق السكنية واتجاهات التنمية العمرانية المتوقعة في المنطقة».

وكانت الهيئة أعلنت أنها قررت اغلاق عيادتي الراشدية والقصيص الصحيتين، بعد ان اصبحتا قديمتين ومتهالكتين ولا تستوعبان الزيادة السكانية المتزايدة في دبي، لتقيم بدلا منهما عيادتين جديدتين. ووفقا لمسؤولين في الهيئة «تقرر إنشاء مركز صحي في منطقة ند الحمر بدلا من عيادة الراشدية، وانشاء مركز آخر في منطقة المحيصنة، بدلا من عيادة القصيص القديمة، وانشاء مركز جديد في البرشاء لخدمة التوسعات العمرانية التي تشهدها تلك المنطقة». وستتضمن كل عيادة «اقساماً لعلاج امراض النساء والعيون والاطفال والامراض الجلدية»، اضافة الى «تخصصات طب الاسرة والاسنان والصيدليات».

طباعة