رسائل



الديّة أو السجن

أحد أقاربي مواطن يبلغ من العمر 38 عاماً تسبّب في حادث مروري أدى إلى وفاة شخص، وتالياً تم سجنه وخرج بكفالة لكي يتمكن من سداد مبلغ الدية وتم إعطاؤه مهلة شهر لكي يتدبر المبلغ الذي خفضته المحكمة من 200 إلى 150 ألف درهم، بعدما رأت أنه مريض نفسياً ومتقاعد ويعيل أسرة مكونة من تسعة أشخاص، كما أنه يسكن في بيت إيجار في أبوظبي ونصف راتبه يدفعه في الأقساط البنكية، وحالياً مهدد بدخول السجن وتالياً أسرته سوف تعيش ظروفاً صعبة من بعده، لذا أناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مدّ يد العون والمساعدة له واخراجه من الحالة التي يمر بها.



أبو صالح

طباعة