EMTC

مركز تقويم في «التربية» بـ 79 مليون درهم

وقع الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس مجلس إدارة مركز التفوق للأبحاث التطبيقية والتدريب (سيرت) أمس، مع وزير التربية والتعليم، الدكتور حنيف حسن، اتفاقية شراكة يتولى بموجبها المركز إنشاء وتجهيز مركز التقويم وإدارة التكنولوجيا في وزارة التربية، وتبلغ قيمة المشروع 79مليون درهم.

وقال وزير التربية إن الاتفاقية لمدة عام، وتخضع للتجديد تلقائياً لمدة مماثلة طبقاً للعرض المتفق عليه بين الطرفين، وتسمي وزارة التربية والتعليم من خلاله مشرف للمشروع للتنسيق مع مركز التفوق للأبحاث التطبيقية والتدريب في تنفيذ بنود الاتفاقية وإصدار تقارير الانجاز بالمهام المتفق عليها وفق المواصفات والمعايير المحددة.

وأضاف أن الاتفاقية تنص على تجهيز البنية التحتية في وزارة التربية بمواصفات عالمية حديثة ومتطورة لمركز التقييم وإدارته وتفعيل العمل فيه بطاقة استيعابية لنحو 1000 مرشح، وكذلك تأسيس مركز للامتحانات للطلبة ورفع التقارير على مستوى مدارس الدولة.

وتابع حسن أن الاتفاقية تنص على إنشاء بنك للمعلومات والمناهج وإضافة أدوات تعلم وتقييم البنية التحتية لمدارس الدولة من حيث تقنية المعلومات الحالية والتطويرات اللازمة، موضحاً أن «مركز التقويم وإدارة التكنولوجيا يضم وصلات للاتصال عبر الإنترنت والوصول إلى طلبات وزارة التربية والتعليم ونظام التقويم وأنظمة الامتحانات الإلكترونية وبوابة التعلم الإلكتروني، وأنظمة معلومات الطلبة وتوفير موظفي تكنولوجيا المعلومات».

من جانبه قال مدير عام وزارة التربية والتعليم، راشد سالم لخريباني النعيمي، إن المشروع يندرج ضمن المبادرات الاستراتيجية للوزارة التي تعمل على زيادة جاهزية المدارس بتوفير كل ما هو حديث.

وأشار الى أن المركز يهدف إلى تحقيق عدد من الأهداف من أبرزها تقويم الطلبة من خلال نظام مركزي مرتبط بشبكة الإنترنت بحيث يتيح للطلبة تأدية الاختبارات إلكترونياً وإنشاء مراكز التقويم في مدراس مختارة في كل منطقة أو في مركز تكنولوجيا المعلومات في كل مدرسة وفق ما تحدده اللوجستيات بعد دراسة نطاق المشروع.

طباعة