«طموح» يؤهّل الكوادر الوطنية بـ5 ملايين درهم

البرنامج يستوعب جميع مستويات المؤهلات العلمية للطلاب. وام

 أفادت رئيسة وحدة التدريب في ديوان نائب رئيس مجلس الوزراء هدى العامري بأن برنامج «طموح» لتأهيل وتدريب الكوادر الوطنية لسوق العمل استوعب 525 طالباً، فيما استطاع الديوان توفير فرص عمل لـ 96 مواطناً ومواطنة.

وقالت العامري لـ«الإمارات اليوم» إن تكلفة تدريب المواطنين في برنامج طموح بلغت خمسة ملايين درهم العام الماضي، لافتة الى ان القطاع الخاص ساهم بمبلغ مليون و800 ألف درهم.

واضافت ان ديوان الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وبالتعاون مع جامعة الحصن أطلق أمس في مقر الجامعة فعاليات دورة جديدة لبرنامج طموح لتطوير وتنمية الموارد البشرية الوطنية في الدولة وتأهيلها بالمهارات اللازمة التي يتطلبها سوق العمل، لافتة الى ان الدورة الحالية لـ«طموح» تضم 62 طالباً وطالبة من أبناء الدولة وهي فترة أربعة أشهر يتلقون خلالها التدريب والتأهيل اللازم في مجالات الرخصة الدولية لقيادة الحاسب الآلي، ومهارات التفكير الإبداعي، والإدارة التنفيذية، واللغة الإنجليزية الخاصة بالعمل الإداري.

واضافت ان البرنامج في إطار الاستفادة المثلى من طاقات الشباب وتطوير وتنمية الموارد البشرية المواطنة ودعماً لسياسة الدولة الهادفة لتوطين الوظائف في مختلف القطاعات الحكومية، إضافة لإيجاد فرص العمل المناسبة لهم تعمل على تأهيلهم وتدريبهم في مختلف المجالات حيث تمت اتاحة فرص تدريب لمواطنين في بلدية الفجيرة، وفي مصنع الاسمنت، وبلدية العين.

واضافت رئيسة وحدة التدريب والتطوير والمديرة التنفيذية للبرنامج في ديوان نائب رئيس مجلس الوزراء أن البرنامج يتسم بالمرونة اللازمة لاستيعاب جميع مستويات المؤهلات العلمية للطلاب سواء الجامعية أو الثانوية أو دونهما حيث به كذلك من المرونة التي تسمح بتصميم البرامج التدريبية المناسبة لكل مستوى تعليمي للملتحقين بالدورة من خلال برامج وضعها الخبراء المختصون تتناسب ومؤهلات الطلبة واحتياجات سوق العمل المحلية.

وذكرت أن «طموح» يتفاعل بصورة مستمرة مع احتياجات سوق العمل من خلال توفير قاعدة بيانات متكاملة بأسماء المواطنين الراغبين في العمل ومؤهلاتهم العلمية وخبراتهم العملية الأمر الذي يوفر للجهات الحكومية والخاصة سهولة الحصول على الشخص المناسب للعمل المطلوب.

وقالت إن عدد الذين استفادوا من برنامج طموح منذ انطلاقه العام الماضي 525 طالباً وطالبة ضمنهم أبناء المواطنات، إضافة إلى ذوي الاحتياجات الخاصة من خلال أربع دورات سابقة منها اثنتان في أبوظبي وواحدة في كل من العين والفجيرة، بينما ينتظر تخريج دورة خامسة مقامة حالياً في العين.
طباعة