مستشفى الوصل يكشف اضطرابات النمو

 بدأ قسم إعادة التأهيل في مستشفى الوصل تطبيق أول برنامج على مستوى الدولة لمسح وتقييم النمو والاضطراب الحركي للأطفال (الخدج) بهدف تعزيز مبدأ التدخل المبكر للحد والتقليل من حدته ومضاعفاته.
 
وقالت رئيس قسم إعادة التأهيل في المستشفى أمل الشملان إن القسم بدأ منذ شهر مايو الماضي بتطبيق مجموعة من الاختبارات التي تم التدرب عليها  بالتعاون والتنسيق مع إدارة العلاقات الخارجية والمنظمات الدولية في هيئة صحة في دبي التي ساهمت في استقدام خبيرة متخصصة في هذا المجال من المملكة المتحدة لتدريب وتأهيل فريق من أخصائيي العلاج الطبيعي.
 
وذكرت انه تمت متابعة 60 طفلا حتى الآن بواسطة هذه الاختبار، تبين ان 11 طفلا منهم يعانون من تأخر واضطرابات في النمو الحركي حيث تم تحويلهم للعلاج والمتابعة من قبل المختصين.